5 لاعبين سجلوا أكثر من 50 هدفًا في دوري أبطال أوروبا لنادٍ واحد

تابعوا WTS على

واصل روبرت ليفاندوفسكي مستواه المثير في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بعد أن سجل في تدمير بايرن ميونيخ لبرشلونة مساء الجمعة الماضي، المهاجم الآن على مسافة قريبة من كسر الرقم القياسي لموسم واحد.

وقاد الهدف الذي سجله ليفاندوفسكي أيضًا إلى تسجيل 50 هدفًا في المسابقة لصالح بايرن ميونيخ ما جعله خامس لاعب يصل إلى نصف قرن من الأهداف دوري أبطال أوروبا لناد واحد، وهو الآن البالغ من العمر 31 عامًا رابع أفضل هداف في البطولة على الإطلاق.

وبعد مآثر المهاجم، قررنا في “واتس كورة” النظر إلى اللاعبين الذين حققوا هذا الإنجاز، وهنا خمسة لاعبين سجلوا أكثر من 50 هدفًا في دوري أبطال أوروبا لناد واحد:

روبرت ليفاندوفسكي – 50 هدفاً (بايرن ميونخ)

أحدث لاعب يسجل 50 هدفًا في دوري أبطال أوروبا لناد واحد، هو ليفاندوفسكي الذي وصل إلى هذا الإنجاز بعد رأسية من مدى قريب في فوز البايرن المؤكّد 8-2 على برشلونة يوم الجمعة.

وكان هدف ليفاندوفسكي هو الرابع عشر له في موسم أوروبي مذهل هذا الموسم؛ حيث يتمتع اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا بأفضل شكل تهديفي في مسيرته المذهلة لمواصلة تسلق الترتيب على الإطلاق.

ثلاثة لاعبين فقط سجّلوا الآن أكثر من 67 هدفًا ليفاندوفسكي في دوري أبطال أوروبا؛ حيث سجل اللاعب الدولي البولندي 17 هدفًا في المنافسة مع بوروسيا دورتموند قبل انتقاله إلى ميونيخ قبل ستة أعوام.

وشهد هذا الموسم أن يصبح نجم بايرن ميونيخ رابع لاعب يسجل في ثماني مباريات متتالية في دوري أبطال أوروبا، في حين أنه يأمل في الحفاظ على مستواه الملتهب قبل لقاء نصف النهائي مع ليون حيث يتطلع للفوز باللقب، أول مرة.

قلة هم الذين يراهنون ضد فريق بايرن الهائل والقطب الغزير من التتويج بطلاً لأوروبا بالنظر إلى مستواهم الحالي، حيث سجل ليفاندوفسكي هدفًا كل 51 دقيقة في المسابقة حتى الآن هذا الموسم.

كريم بنزيمة – 53 هدفًا (ريال مدريد)

أحد المهاجمين الأوائل في كرة القدم الأوروبية على مدار العقد الماضي، غالبًا ما يمكن تجاهل مواهب كريم بنزيمة على الرغم من مسيرته المتألقة بألوان ريال مدريد.

خامس أعلى هداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا، حصل بنزيمة على 53 هدفًا في مسابقة العملاق الإسباني منذ توقيعه من ليون عام 2009، وسجّل 11 موسمًا متتاليًا مع لوس بلانكوس في أوروبا.

وشهدت تلك الفترة رفع بنزيمة الكأس القديمة الشهيرة في أربع مناسبات، وسجّل الهدف الأول خلال فوز ريال مدريد النهائي على ليفربول في عام 2018.

ربما كان هناك عدد أقل من المهاجمين بين النخبة الأوروبية الذين لا يتمتعون بالأنانية مثل المهاجم الفرنسي، فقد أثبت بنزيما أنه شخصية ذات شعبية كبيرة مع زملائه في الفريق والمديرين طوال فترة وجوده في البرنابيو، حيث جلب أفضل ما من حوله بالإضافة إلى إزعاج الفريق بانتظام.

راؤول – 66 هدفًا (ريال مدريد)

قبل حقبة شهدت ظواهر حديثة حطمت التصورات حول مآثر التهديف، كان راؤول، البطل المحلي بين جلاكتيكوس في ريال مدريد وأحد أكثر اللاعبين المرعبين في كرة القدم الأوروبية.

وكان الإسباني نجم فريق ريال مدريد الذي سيطر على المنافسة القارية في مطلع الألفية، وفاز بثلاثة ألقاب في دوري أبطال أوروبا في خمسة مواسم فقط وأصبح أول لاعب يسجل في نهائيات متعددة – حيث سجل ضد فالنسيا في عام 2000 وباير ليفركوزن في 2002 على التوالي.

وكان راؤول لاعب كرة قدم رائعًا وثالث أعلى عدد من الأهداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا، حيث سجل 71 هدفًا في المسابقة طوال مسيرته الكروية.

من هذا العدد، جاء 66 خلال مسيرة حافلة بالألقاب في برنابيو، راؤول من بين أكثر الأبناء المفضلين لأكبر أندية كرة القدم في العالم.

كريستيانو رونالدو – 105 أهداف  (ريال مدريد)

بشكل لا يصدق، ثالث لاعب يسجل أكثر من 50 هدفًا في دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد، شهدت الأضواء الساطعة لأكبر مرحلة في أوروبا نجم كريستيانو رونالدو طوال مسيرته التي حطمت الأرقام القياسية.

وسجّل رونالدو 130 هدفًا مذهلاً في 170 مباراة في دوري أبطال أوروبا خلال فترات مع مانشستر يونايتد وريال مدريد والآن يوفنتوس – وهو أكبر عدد من أي لاعب في تاريخ المسابقة.

أكثر من مائة من هذه الأهداف جاءت خلال الفترة التي قضاها مع ريال مدريد، النجم البرتغالي الذي أصبح الهداف التاريخي للنادي خلال فترته التي استمرت تسع سنوات في البرنابيو، وهي الفترة التي شهد فيها رونالدو فوز العمالقة الإسبان بأربعة ألقاب في دوري أبطال أوروبا.

وشهدته الفترة التي قضاها مع ريال مدريد حيث كان أفضل هدافي البطولة في ستة مواسم متتالية، واعتبر رونالدو من قبل الكثيرين ملكًا لدوري أبطال أوروبا لقدرته على تحقيق الأهداف في الأوقات الأكثر أهمية.

ليونيل ميسي – 115 هدفًا (برشلونة)

يحمل ليونيل ميسي الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجلة لنادٍ واحد في دوري أبطال أوروبا ، حيث سجل 115 هدفًا خلال مسيرته الرائعة مع نادٍ واحد وهو برشلونة.

جاء ميسي من خلال نظام الأكاديمية في برشلونة ليثبت نفسه كأفضل لاعب في تاريخ الفريق الكتالوني، الفائز بالكرة الذهبية ست مرات الذي يعتبره الكثيرون أفضل لاعب كرة قدم شرف اللعبة.

غالبًا ما أنقذ اللاعب الأرجنتيني الدولي أفضل عروضه في لقاءات دوري أبطال أوروبا، حيث فاز باللقب أربع مرات وسجل في الانتصارات النهائية على مانشستر يونايتد في كل من عامي 2009 و2011.

ولا يمكن لأي لاعب من بين أفضل الهدافين في كرة القدم الأوروبية أن يحسن نسبة ميسي من الأهداف لكل مباراة في دوري أبطال أوروبا، حيث سجل اللاعب البالغ من العمر 32 عامًا 115 هدفًا في 143 مباراة فقط.