قائد منتخب فنلندا يعلق على تأجيل كأس الأمم الأوروبية

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

علق تيم سبارف، قائد منتخب فلندا لكرة القدم، على قرار تأجيل بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، والذى عطل مشاركته الأولى مع زملائه بأول بطولة كبرى في تاريخ البلاد، والتى كان مقررًا لها أن تقام في يونيو المقبل .

وقال اللاعب صاحب الـ33 عاما، إن قرار تأجيل بطولة أوروبا لكرة القدم 2020 لحماية الجماهير من فيروس كورونا، كان صائبا.

وأضاف لاعب فريق ميتيالاند الدنماركي، أعتقد أن مجتمع كرة القدم ككل يحتاج لتحمل مسؤولياته ومحاولة حماية جماهيرنا وجماهير كرة القدم، أعتقد أنه القرار الصحيح الوحيد”.

وتابع تيم سبارف: كنا نتطلع للمشاركة في البطولة منذ فترة طويلة.. كانت ستكون أول مرة لفنلندا المشاركة في بطولة أوروبا لذلك الأمر محزن حقا، لكن من منظور عام وبالنظر للصورة من بعيد يتضح أن كرة القدم أمر صغير حقا.

واستطرد اللاعب الفنلندى: الأمر يتعلق الآن بالحياة والموت ومحاولة السيطرة على انتشار الفيروس..هذا قرار صائب، أثق في أن العام المقبل ستتمتع جماهير فنلندا واللاعبون بالبطولة، فقط نحتاج للتحلي بالصبر.

ويسعى سبارف للحفاظ على لياقته وتركيزه مع توقف المباريات والتدريبات في الدنمارك،  بينما يكافح العالم للسيطرة على فيروس كورونا.

ويواصل فيروس كورونا المستجد زحفه في  مختلف أنحاء العالم، حيث تعقد المشهد في كل من فرنسا وألمانيا، وبلغت الإصابات في فرنسا، يوم أمس الاثنين فقط ما يناهز ألف حالة جديدة، ليرتفع إجمالي أعداد الإصابة المؤكدة إلى 6633 حالة بينما ارتفعت الوفيات إلى 148، ما دعا رئيس الوزراء الفرنسي إلى اتخاذ قرار بإغلاق أغلب المتاجر والمطاعم والمنشآت الترفيهية، بينما وصلت أعداد المصابين في ألمانيا إلى 6600 حالة، وبلغت الوفيات 16، وأعلنت حكومات عدد من الأقاليم حالة الطوارئ.

وأعلنت الحكومة الإيطالية الخبر الأسوأ منذ إعلان اكتشاف الفيروس القاتل على أراضيها، إذ سجلت السلطات وفاة 349 مصابًا بفيروس كورونا، في 24 ساعة فقط، وارتفعت الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد إلى 2158 حالة، حتى اليوم.