الاتحاد الأوروبي: نتعاون مع الجميع لمنع تأثر “يورو 2020” بفيروس كورونا

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

قال فيل تاونسند المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا اليوم الاثنين عقب اجتماع اللجنة التنفيذية في أمستردام: “نحن على تواصل مع السلطات، نحن نتعاون لأقصى مدى مع السلطات المحلية بشأن فيروس كورونا، وسنتعامل مع أي شيء يبلغونا به”.

وأضاف “نحن على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية”، مؤكدًا حرص يويفا على إقامة بطولة الأمم الأوروبية في موعدها، وضمان سلامة المشاركين والجمهور.

ومن المقرر أن تقام نهائيات يورو 2020 بين 12 يونيو و12 يوليو، في 12 دولة أوروبية، وستفتتح المنافسات في العاصمة الإيطالية روما.

وتشهد إيطاليا تأجيل العديد من مباريات كرة القدم بعضها في دوري الدرجة الأولى، بسبب تسجيل حالات إصابة بالفيروس في المناطق الشمالية.

من جانبه، حذر نائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” من تفاقم أزمة فيروس كورونا، قائلًا إن تفشي الإصابات يهدد إقامة بطولة الأمم الأوروبية المقبلة، وخاصة المباريات المقررة في إيطاليا.

وكشف أوفا ميكيلي، نائب رئيس “يويفا”، في تصريحات صحفية، أنه لم يتضح حتى الآن ما إذا كانت بطولة أمم أوروبا “يورو 2020″، ستتأثر بتفشي فيروس كورونا الذي ضرب إيطاليا.

أكد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، أن المباريات الدولية في مارس المقبل ستكون تحت رحمة فيروس كورونا، لكنه تمنى ألا يحدث الأسوأ لكرة القدم العالمية، وأوضح رئيس فيفا أنه لا يريد أن تتأثر بطولة “يورو 2020” أو أولمبياد طوكيو.

وتسبب الفيروس، الذي بدأ ظهوره في الصين، في مقتل أكثر من 2600 شخص كما أصيب أكثر من 80 ألف شخص بالعدوى.

وتنطلق بطولة أمم أوروبا “يورو 2020” في 12 يونيو وتشمل عددا لا سابق له من التنقلات الدولية بين 12 مدينة في 12 دولة مختلفة بالقارة.

وكشفت تقارير صحفية في فرنسا، اليوم الاثنين، احتمالية إقامة مباراة العودة بين باريس سان جيرمان وبروسيا دورتموند، في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بدون جمهور، وكتبت صحيفة “لوباريزيان” الفرنسية اليوم الاثنين أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” لم يبت في هذا الأمر بعد، لكن الفيروس المرعب يهدد بالفعل إقامة اللقاء.