صدقى: رئيس الهلال السودانى منعنى من اختيار الصفقات

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كشف المدير الفنى المصرى حمادة صدقي، عن كواليس رحيله عن تدريب فريق الهلال السوداني بشكل مفاجئ، بعدما لعب الفريق السودانى تحت قيادته الفنية فى 3 مباريات فقط .

وقال «صدقي» عبر البرنامج الإذاعي وان تو: “عندما وصلت الخرطوم، كان رئيس نادي الهلال خارج السودان، وأجل الاجتماع بي أكثر من مرة، ولكن طالما وقعت على العقود، فأنا راض رغم اعتراضي واكتفائي ببعض الوعود”.

أضاف المدرب السابق لفريق الهلال السودانى:”رشحت بعض اللاعبين للانضمام للفريق، فوجئت بأن الصفقات من اختصاص رئيس النادي وليس المدير الفني.

وتابع المدرب المصرى: فوجئت في أول مران للفريق بعد الفوز على النجم الساحلي في تونس، بأن هناك مدربا تم تعيينه في الجهاز الفني المعاون دون إبلاغي”، وتساءل “هل يصح أن ينضم مدرب جديد للجهاز المعاون دون علمي؟”.

واستطرد صدقي : “علمت أن رئيس الهلال يتعامل بهذه السياسة، فمن حقي اختيار القائمة والجهاز المعاون، لقد سلبني هذا الحق”.

وكشف مدرب سموحة الحالى: “كنت أقيم في غرفة صغيرة، ولم يتم توفير شقة وسيارة مثلما نصت بنود التعاقد، لقد اعتذر لي بعض مسؤولي النادي السودانى على التأخر في الاستجابة لمطالبي”.

وشدد صدقى في ختام تصريحاته قائلًا: “بيني وبين نادي الهلال تعاقد، دون تجريح وإهانة، لن أهبط لمستواه وأهينه، لقد صرح بكلام غير مقبول ولا يليق بمسؤول كبير”.

وأصدر مجلس إدارة نادي الهلال برئاسة أرشف الكاردينال، بيانا رسميا،أمس الأحد، اتهم فيه حمادة صدقي المدير الفني الجديد لفريق سموحة بـ «الهروب»، بعد أن قاد صدقي تدريب الهلال في 3 مباريات، ضد النجم الساحلي ذهابا وإيابا، ومواجهة فى الدورى السودانى .

وأعلن نادي الهلال السوداني، تعيين المدرب الفاتح النقر، في منصب المدير الفني للفريق، خلفا للمدير الفنى المصري حمادة صدقي.

وكان فرج عامر رئيس نادي سموحة، أعلن في وقت سابق أمس الأحد، تعيين حمادة صدقي مديرًا فنيًا للفريق خلفا للمدرب المستقيل حسام حسن.