انفراد .. تشكيل الزمالك الرسمي في مباراة الأهلي في نهائي أبطال أفريقيا

الزمالك
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

استقر الجهاز الفني لنادي الزمالك، وفقا لمصادر مطلعة لـ”واتس كورة” على التشكيل الرسمي لمباراة الأهلي، في المواجهة المرتقبة في نهائي دوري أبطال إفريقيا، التي تقام مساء اليوم، على ستاد القاهرة الدولي

وحسم باتشيكو المدير الفني لنادي الزمالك موقفه من اختيار التشكيل في ظل الغيابات التي تعرض لها الفارس الأبيض إضطرارياً خلال الأيام الأخيرة، بسبب إصابة 3 من العناصر الرئيسية بفيروس كورونا وهم محمود حمدي الونش وعبدالله جمعة و يوسف أوباما.

ويدفع باتشيكو بقائد الزمالك محمود شيكابالا منذ بداية المباراة ليحل محل أوباما، فيما استقر على أن يلعب اسلام جابر بدلا من عبدالله جمعة، ويدفع بمحمد عبدالغني لتعويض غياب محمود الونش في خط الدفاع.

ويدخل الزمالك المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: محمد أبو جبل

خط الدفاع: أحمد عيد ، محمود علاء، محمد عبدالغني، اسلام جابر

خط الوسط: طارق حامد، فرجاني ساسي، محمود شيكابالا

خط الوسط الهجومي: أحمد سيد زيزو، أشرف بن شرقي

خط الهجوم : مصطفى محمد

مر فريقى الأهلى والزمالك خلال البطولة الحالية، بالعديد من التغيرات والظروف الصعبة، بداية من تأجيل مباريات بالبطولة بسبب فيروس كورونا، ثم رحيل المديرين الفنين للفريقين الفرنسى باتريس كارتيرون من الزمالك، والسويسرى رينيه فايلر من الأهلى، بشكل مفاجئ وترك الفريق فى وقت صعب، وصولًا لغيابات بعض نجوم الفريقين عن موقعة الغد بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

حيث يغيب من الأهلى الثلاثى، وليد سليمان وصالح جمعة وأليو ديانج، ومن الزمالك، المدافع محمود حمدى “الونش”، وعبدالله جمعة ويوسف أوباما.

الزمالك يطمح فى تحقيق اللقب الأفريقى السادس له من بطولة دورى الأبطال، حيث كان أخر بطولة توج بها عام 2002، من الرجاء البيضاوى المغربى، ووصل فى نسخة 2016، للمباراة النهائية أمام صن داونز الجنوب أفريقى تحت قيادة بيتسو موسيمانى المدير الفنى الحالى للأهلى، ولكنه خسر اللقب لصالح الفريق الجنوب إفريقى.

والأهلى يسعى لتحقيق اللقب التاسع له من بطولة دورى الأبطال، وإستعادة البطولة مرة أخرى، بعد بطولة 2013، والتى كانت آخر بطولة توج بها النادى الأهلى، ووصل بعد ذلك للمباريات النهائية فى نسختى 2017، 2018، أمام الترجى والوداد ولكن فشل فى تحقيق الفوز والتتويج بلقب تاسع، ليظل هتاف الجماهير الحمراء حتى الغد هو “التاسعة يا أهلى”.