جوميز يؤمن انتصار آسيوى غائب عن الهلال السعودى منذ 10 سنوات

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أمن المهاجم الفرنسى بافيتيمبي جوميز، انتصارًا آسيويًا غائبًا عن نادى الهلال السعودى منذ 10 سنوات، عندما فاز حامل لقب دورى أبطال آسيا، على مضيفه نادى شباب الأهلى دبى، بهدفين مقابل هدف، فى المواجهة التى جمعت الفريقين اليوم الإثنين، على «ستاد راشد» ، ضمن منافسات الجولة الثانية بدور المجموعات من بطولة دورى أبطال آسيا.

ولم ينجح الهلال السعودي قبل مباراة اليوم، فى تحقيق أى فوز خلال 4 مواجهات رسمية سابقة ضد نادى شباب الأهلي دبي «الأهلي سابقًا»، منذ انتصار الزعيم السعودى على الفريق الإماراتي في البطولة القارية نفسها، في 30 مارس 2010 بالجولة الرابعة من دور المجموعات .

جوميز نجح فى تحويل تأخر نادي الهلال، أمام مستضيفه شباب الأهلي دبي الإماراتي، بهدف إلى فوز غالٍ بنتيجة بهدفين، ليرفع الهلال رصيده إلى النقطة السادسة فى المجموعة الثانية، في الوقت الذي تجمد فيه رصيد شباب الأهلي بدون أي نقطة.

وتلقى الضيوف في الدقيقة 16، ضربة قاضية بإصابة نجم الهلال المتألق عبدالله عطيف، بعد تدخل عنيف من عبدالعزيز هيكل، ظهير الفريق الإماراتي، ليتراجع أداء الهلال نسبيًا، ويستغل شباب الأهلي الفرصة، مسجلًا هدف التقدم في الدقيقة 24، برأسية رائعة من لاعبه يوسف جابر.

ومن إحدى الهجمات المتعددة فى الشوط الأول، سجل الفرنسي بافتيمبي جوميز هدف التعادل لنادى الهلال في الدقيقة 36، لينتهي الشوط الأول (1-1).

وسيطر الهلال على مجريات الشوط الثاني بالكامل، وسط خطورة واضحة، حتى نجح جوميز من جديد فى إضافة ثانى أهداف اللقاء لفريقه في الدقيقة 72، بعد عرضية متقنة من البيروفي أندريه كاريلو، لتمر الدقائق بعدها بلا جديد ويحصد الهلال فوزا ثمينا خارج الديار.

وشهدت منافسات نفس الجولة من المجموعة الثانية، فوز نادى باختاكور الأوزبكي، على ضيفه شهر خودرو الإيراني بثلاثة أهداف نظيفة، سجل اللاعب إيجور سيرجيف ثنائية منها فى الدقيقتين 56، 59، قبل أن يضيف شيرزود أزاموف هدف فريقه الثالث قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق .

وتصدر باختاكور الأوزبكي ترتيب المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط، بفارق الأهداف عن الهلال الوصيف، فيما لم يحصد شباب الأهلي وشهر خودرو أي نقاط.