ملخص آخر أخبار السد.. الفريق القطرى يسقط بثنائية أمام سباهان بدوري أبطال آسيا

فاز سباهان الإيراني على السد القطري ، بنتيجة (2-1)، في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الخميس، على ملعب جاسم بن حمد، في ختام مباريات الدور الأول من المجموعة الرابعة لبطولة دوري أبطال آسيا.

وسجل هدفي سباهان رضا مرزاعي وسجاد زادة في الدقيقتين (14) و(50)، فيما سجل هدف السد هاشم علي في الدقيقة (82).

وبهذه النتيجة رفع فريق سباهان رصيده إلى 7 نقاط في المركز الثالث بالمجموعة، فيما تجمد رصيد السد عند 9 نقاط، في المركز الثاني.

واستحق فريق سباهان الفوز بالمباراة، وهو فوز معنوي نظرا لأن الفريق الإيراني ودع المنافسات قبل هذه الجولة.

وحاول السد أن يخرج بنتيجة إيجابية، ولكن لم ينجح في ذلك، علما بأنه لعب المباراة بتشكيلة كاملة من اللاعبين البدلاء، باستثناء طارق سلمان.

وضرب السد القطرى يقترب من برشلونة

وضمت التشكيلة مشعل برشم في حراسة المرمى، ومصعب خضر وطارق سلمان وأحمد سهيل وبهاء الليثي بالدفاع، وفي الوسط محمد وعد وحسام كمال وأحمد سيار، وفي الهجوم تباتا وهاشم علي ويوسف عبد الرزاق.

وفي المقابل لعب الفريق الإيراني بالتشكيلة الأساسية له، حيث أنه سعى من البداية أن يفوز باللقاء، ويحصل على ثلاث نقاط معنوية، بعد الخروج من البطولة.

وحاول تشافي من خلال هذه التشكيلة أن يمنح الفرصة للبدلاء، وفي نفس الوقت إراحة الأساسيين، حيث خرج من قائمة المباراة الرباعي بغداد بونجاح وبيدرو كوريا وأكرم عفيف والهيدوس.

ولم ينتظر فريق سباهان كثيرا حتى يسجل الهدف الأول، وجاء من جملة تكتيكية سريعة، عندما وصلت الكرة إلى المهاجم رضا مرزاعي وراوغ فيها مدافعين من السد، وسددها مباشرة بيسراه على يسار الحارس مشعل برشم، ليتقدم (1-0).

وحاول فريق السد العودة، ولكنه افتقد اللمسة الأخيرة، خاصة وأن تباتا سدد أكثر من كرة مرت بجوار القائم، وأخرى فوق العارضة.

وفي الشوط الثاني، نجح فريق سباهان في تسجيل هدف مبكر في الدقيقة (50)، عن طريق سجاد زادة من كرة عرضية لعبها سيروش رفيعي في المرمى ليتقدم الفريق الإيراني بالهدف الثاني، وقبلها تصدى القائم لتسديدة من شسيروش رفيعي.

وحاول السد أن يقدم أفضل ما لديه من أداء، ودفع المدرب بالمدافع عبد الكريم حسن، وكذلك خوخي بوعلام لزيادة العناصر الأساسية، في محاولة لتقليص الفارق.

وانتظر فريق السد حتى الدقيقة (82) لتقليص الفارق، عندما سجل له هاشم علي الهدف الأول، من كرة مررها له يوسف عبد الرزاق، من خلف الحارس ليودعها هاشم بسهولة في المرمى الخالي من حارسه وتصبح النتيجة (2/1).

وضغط السد في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني، ولكن دون جدوى، لتنتهي المباراة بفوز فريق سباهان بنتيجة (2/1)، ويودع البطولة بصورة جيدة.