الاتحاد الاسباني حجر عثرة امام هجوم برشلونة

ديمبلي
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يقف الاتحاد الاسباني لكرة القدم حجر عثرة امام رغبة نادي برشلونة في التعاقد مع مهاجم جديد يدعم به الخط الامامي للفريق بعد إصابة الأوروجوياني لويس سواريز وغيابه لمدة 3 أشهر علي الأقل وتأكد انتهاء موسم الفرنسي عثمان ديمبيلي بعد تجدد اصابته بالركبة سيتغيب علي اثرها عما تبقي من الموسم الحالي.

وقال جييرمو أمور مدير العلاقات المؤسساتية بالنادي الكتالوني ان ادارة ناديه لم تحصل بعد علي موافقة الاتحاد الاسباني للتعاقد مع مهاجم جديد تعويضًا للمصابين.

وكان راديو ماركا الاسباني وعدة مصادر أخري قد أكدوا موافقة الاتحاد الاسباني علي قيام برشلونة بصفقة جديدة لدعم خط هجومه بالرغم من غلق باب سوق الانتقالات الشتوية بنهاية يناير الماضي بعد التأكد من غياب ديمبيلي لمدة تزيد عن الـ5 أشهر وهو ما يسمح من خلاله الاتحاد بالقيام بتعاقد جديد.

وقال أمور في تصريحات لقناة TV3 الكتالونية : ” لم نحصل بعد علي موافقة الاتحاد الاسباني، هناك العديد من الأقاويل بهذا الشأن ولكن لا يوجد جديد ولم نحصل علي الموافقة بعد”.

واختتم تصريحاته قائلًا: ” مازلنا في انتظار قرار الاتحاد الاسباني حتي يتسني لنا التحرك بشكل رسمي والتعاقد مع أحد اللاعبين”.

بحسب قوانين الدوري الاسباني، يحق لأي نادي التعاقد او قيد اي لاعب جديد خارج فترة الانتقالات في حال تقديم ما يُثبت حدوث اصابة طويلة لأحد لاعبيه لمدة 5 شهور أو أكثر.

ولكن هذا الامر يتم بشرط وحيد وهو ان اللاعب يكون مُسجلًا في أحد أندية القسم الأول و الثاني ويحق له المشاركة فقط في الدوري الاسباني وكأس الملك ولن يشارك اللاعب الجديد في دوري أبطال أوروبا.

يُذكر بأن النادي الكتالوني أعلن غياب ديمبيلي لمدة 6 أشهر بعد خضوعه لعملية جراحية بالفخذ الأيمن ولكن الاتحاد الاسباني طلب تقريرا طبيا رسميا و الكشف علي اللاعب حتي يتأكد من صحة مدة غيابه.

وتم ربط برشلونة بالعديد من المهاجمين في شتي بقاع العالم، منهم المكسيكي كارلوس فيلا مهاجم لوس انجلوس جالاكسي الأمريكي، لوكاس بيريز مهاجم ديبورتيفو ألافيس الاسباني، ويليان خوسيه مهاجم ريال سوسيداد الاسباني، لورين مورون مهاجم ريال بيتيس الاسباني وأخيرًا خايمي ماتا هداف نادي خيتافي الاسباني.