«أوين»: رحلة ليفربول إلى سالزبورج ليست نزهة

«أوين»: رحلة ليفربول إلى سالزبورج ليست نزهة

كتب / ممدوح أبو جبل 

يخوض نادي ليفربول رحلة صعبة إلى سالزبورج النمساوية، بعد أسبوعين، عقب فقدان فرصته في تحقيق فوز على ملعبه، يضمن له التقدم لمرحلة خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا مساء أمس الأربعاء، حين تعادل لهدف لمثله مع نابولي.

وحذر مايكل أوين، مهاجم ليفربول السابق، وريو فرديناند مدافع مانشيستر يونايتد السابق، يورجن كلوب من أن الأمر لن يكون سهلاً في النمسا الشهر المقبل.

وسجل ديان لوفرين هدف التعادل وحصل على نقطة لصالح ليفربول، حيث تقدم نابولي بهدف في أنفيلد، بينما سجل سالزبورج أربعة أهداف أمام جينك البلجيكي.

ويحتاج أبطال أوروبا إلى التعادل، على الأقل، لتجنب الإقصاء المبكر من المنافسة.

وقال أوين، في حديث لقناة بي تي سبورت BT Sport بعد المباراة : “لن يكون من السهل الذهاب إلى سالزبورج، فهم يعرفون كيف يحرزون الأهداف ، لكن على الأقل ليفربول حصل على خيارين، حيث يمكنهم الحصول على تعادل أو فوز للتأهل، الرحلة ليست مثالية لفريق ليفربول، وأنا متأكد من أنهم كانوا يودون حسم التأهل الليلة”.

ولن يتمكن يورجن كلوب، مدرب ليفربول، من إراحة عناصره الأساسية، خلال الرحلة إلى سالزبورج.

وقال فرديناند: “ستكون تجربة صعبه للغاية، سالزبورج لديهم هالاند اللاعب الصغير الموهوب والذي سجل الكثير من الأهداف، لقد أتوا إلى أنفيلد وسجلوا، فيمكنهم تسجيل الأهداف، لكني أعتقد أن ليفربول يستطيع الفوز وسيكونون قادرين على الحصول على النتيجة هناك والوصول إلي الأدوار النهائية”.

لا يزال ليفربول يحتل الصدارة في المجموعة الخامسة برصيد 10 نقاط من خمس مباريات، لكن كان بإمكانه أن يفوز ويتقدم إلى دور الستة عشر والمركز الأول بالفوز أمس.

ويتفوق ليفربول على نابولي الإيطالي، الذي يستضيف جنك صاحب القاع في المجموعة، بينما سالزبورج يتخلف بثلاث نقاط عن ليفربول ولدية حافز كبير للفوز لكي يصل الي الأدوار النهائية.

0 Shares: