«توتنهام» يعبر المأزق الأوروبي وينتظر القرعة

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كتب: ممدوح أبو جبل

بعد أن كان متأخرًا بهدفين، قاتل نادي توتنهام وأستفاق من الكبوة سريعاً ليهزم نادي أولمبياكوس (4-2) في ملعب توتنهام هوتسبر ، ليضمن مكانه في مراحل خروج المغلوب بدوري أبطال أوروبا.

بدأ الزائرون المباراة ببراعة واسكتوا مشجعي توتنهام في وقت مبكر حيث قام يوسف العربي بتسديد الكرة في الجزء الخلفي من المرمي بعد بعض اللعب الفردي الرائع على حافة منطقة الجزاء. واصل الفريق اليوناني السيطرة على اللعبة ، وتمكنوا من الوصول إلى النتيجة 2-0 في 20 دقيقة فقط بفضل روبن سيميدو ، الذي سجل عن قرب بعد بعض الدفاعية من ضربة ركنية.

وافتقر السبيرز إلى الابتكار والأفكار في منتصف الملعب ، مما أجبر جوزيه مورينيو على تغيير إريك ديير قبل نهاية الشوط الأول ، ليحل محله كريستيان إريكسن الأكثر فعاليه في الهجوم .

التغيير يؤتي ثماره مبكراً فقبل نهاية الشوط الأول، ارتدت الكره لديلي آلي نتيجة خطأ فادح من ياسين مرّاح مدافع أوليمبياكوس ليسجل بسهوله في حلق المرمي ، مما يجعل فريق مورينيو “سبيشال وان” يتنفس قليلا قبل نهاية الشوط الأول.

خرج توتنهام من المصيدة والمأزق بسرعة في الشوط الثاني ، وكان هاري كين الرجل الذي سجل التعادل بعد تمريرة جيدة من لوكاس مورا، واستمر توتنهام في الضغط، وأخذ زمام المبادرة في نهاية المطاف عندما وسجل المدافع سيرج اورير هدفا ثالث رائع.

وسرعان ما جعلوها أربعة عندما توجه كين إلى المرمي عبر تمريرة هوائية رائعة من إريكسون، واشتعل ملعب المباراة بصخب وصراخ المشجعين.

توتنهام بعد هذه النتيجه سيتأهل إلى جانب بايرن بايرن ميونيخ، بغض النظر عن نتيجه الصدام القادم بين الفريقين في المباراة النهائية للمجموعة في غضون أسبوعين.

ومع وجود مورينيو على رأس الفريق، أظهر فريق توتنهام  أنه قادر علي تأمين مكان لهم في مراحل خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا.

ولكن من الواضح أن مورينهو لديه عمل وجهد لضبط الاداء في الدفاع ، لكن من الناحية الهجومية، لديه الكثير من كبار اللاعبين بقيادة كين الملهم.

كان دافنسون سانشيز وسيرج أورير رائعين، لكن رجل المباراة ونجمها الأول هو هاري كين، ويبدو أن كابتن سبيرز استعاد مستواه والحدة التي كان يفتقر إليها في ظل موريسيو بوتشيتينو ، وقد عاد مستواه إلى الأفضل.

وسجل مهاجم إنجلترا هدفين، مما جعله أسرع لاعب يحقق 20 هدفًا في 24 مباراة في دوري أبطال أوروبا.