مدرب باريس سان جيرمان يرفض الاعتذار عن المستوى السيئ أمام لايبزيج

توخيل

 أشاد توماس توخيل بـ “قلب” باريس سان جيرمان بعد فوزه المخيب 1-0 في دوري أبطال أوروبا على ريد بول لايبزيج ورفض الاعتذار عن الفوز السيئ.

 وكان المتأهلون لنهائي الموسم الماضي في وضع سيئ أمام منافسهم في البوندزليجا أمس الثلاثاء، حيث سجل نيمار ركلة جزاء حاسمة في الدقيقة 11 وهي تسديدة واحدة فقط من ثلاث تسديدات على المرمى.

 والنتيجة تعني أن باريس سان جيرمان قفز إلى المركز الثاني في المجموعة الثامنة بفضل فارق أهداف أفضل مع تبقي مباراتين.

 وتحت الضغط، اعترف المدرب توخيل بأن فريقه كان محظوظًا ليحصد جميع النقاط الثلاث في بارك دي برينس، لكنه رفض التعبير عن أسفه للفوز بأي وسيلة ضرورية.

توخيل بعد الفوز على لايبزيج: باريس سان جيرمان عانى من 100 إصابة

 وقال في مؤتمر صحفي: “افتقرنا للحظ في لايبزيج (خسروا 2-1 في المباراة الماضية قبل ثلاثة أسابيع) والليلة كان لدينا بعض الحظ.. لقد لعبنا بتضامن كبير ودافعنا بقوة.. معًا دائمًا.. لهذا فزنا.. لن أعتذر عن ذلك.. تطلبت المباراة أن ندافع بعمق وقد فعلنا ما طلبته منا المباراة”.

وأضاف: “الليلة لم يكن من الممكن الخروج من الضغط بالكرة وعلينا قبول ذلك.. أنا أقبل ذلك.. نريد الهجوم.. لقد فعلنا ذلك من قبل.. لكن في بعض الأحيان لا يكون ذلك ممكنًا”.

 وأنهى بطل دوري الدرجة الأولى الفرنسي الشوط الأول بحيازة 37.2 في المائة فقط، وهو أدنى معدل له في الشوط الأول في مباراة بدوري أبطال أوروبا منذ مواجهة بايرن ميونيخ في سبتمبر 2017.

 ولم يتحسن الوضع كثيرًا بعد الشوط الأول، حيث أنهى لايبزيج المباراة بعد أن استحوذ على 62 في المائة من الكرة وسجل 15 تسديدة مقابل ثماني تسديدات لباريس سان جيرمان.

 وألقى توخيل باللوم على ضعف أداء فريقه في الإصابات والإرهاق بعد بداية مزدحمة للموسم، لكنه يستهدف تحسين الأداء أمام مانشستر يونايتد متصدر المجموعة الأسبوع المقبل.

 وتابع: “لعبنا 11 مباراة في الدوري وأربع مباريات في دوري أبطال أوروبا، وتعرضنا لنحو 100 إصابة خلال تلك الفترة.. لدينا في المتوسط ​​سبعة لاعبين مصابين في المباراة الواحدة”.

 واستطرد: “لدينا مباراة أخرى في مانشستر الأسبوع المقبل.. آمل أن نتمكن من التعافي ولكن لدينا مباراة أخرى يوم السبت ضد بوردو في الدوري الفرنسي 1.. ماركو فيراتي لعب اليوم عمليا بدون تدريب.. نفس الشيء بالنسبة لنيمار.. هذا هو الواقع.. ربما تعتقد أنه دائما أعذار”.

 وأكمل: “كان أصعب شيء هو العثور على 11 لاعبًا يمكنهم إحداث تأثير  بدني وجسدي.. سنقوم بإعداد خطة لمانشستر.. إذا شعر اللاعبون بتحسن، فسنلعب مباراة أفضل.. إذا كان علينا الدفاع بعمق مرة أخرى، فإننا سأفعل ذلك”.

1 Shares: