التفاصيل الكاملة لإصابة محمد صلاح

صلاح
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تسبب الدولي المصري محمد صلاح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي، في قلق جماهير الريدز بعدما شوهد في مقطع فيديو تم تداوله وهو “يعرج” ويسير بطريقة غير منتظمة وهو في طريقه لغرفة خلع الملابس بعد مباراة ميتلاند أمس في دوري أبطال أوروبا والتي فاز فيها ليفربول بثنائية نظيفة.

وعانى صلاح من آلام قوية في الركبة عقب المباراة وهو ما أثار مخاوف يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول والذي يعاني من عدة إصابات في صفوف الفريق آخرها فابينيو وروبرتو فيرمينو.

وكان صلاح قد تعرض لكدمة قوية في مباراة شيفيلد يونايتد يوم السبت الماضي قبل أن تتجدد مرة أخرى بعد عرقلته قبل نهاية مباراة أمس أمام ميتلاند في دوري أبطال أوروبا وحصوله على ركلة جزاء سجل منها الهدف الثاني للفريق.

مباشر مباراة أرسنال ضد دوندالك بالجولة الثانية من الدوري الأوروبي.. تغطية لحظية

وعقب المباراة شعر اللاعب بآلام خفيفة في الركبة قبل أن يخضع لبعض الفحوصات الطبية للاطمئنان عليه.

وحقق فريق ليفربول الإنجليزي رقمًا قياسيًا مساء الثلاثاء، بالوصول للهدف رقم 10000 في تاريخه في مباراة  ميدتجيلاند ضمن منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا.

وأحرز دييجو جوتا هدف ليفربول في شباك ميدتجيلاند بالدقيقة 55 من عمر المباراة ليحصد الليفر انتصارا هاما في مشواره القاري، بعد أن سجل الفريق الإنجليزي الهدف الأول منذ 128 عاما ، يصل لرقم تاريخي مساء الثلاثاء.

 ونلقي نظرة على أهم الأرقام في إنجاز ليفربول من خلال أوبتا للإحصاءات Opta.

 أبطال المئوية

 ليس من المستغرب أن الغالبية العظمى من أهداف ليفربول البالغ عددها 10000 هدف قد تم تسجيلها في الدوري الإنجليزي الممتاز.

 سجل فريق الريدز 6968 هدفًا في دوري الدرجة الأولى القديم والدوري الإنجليزي معًا ، وكان آخرها برأسية جوتا في الفوز 2-1 على شيفيلد يونايتد يوم السبت الماضي، التالي في القائمة هو المستوى الثاني (977 هدفاً) ، يليه كأس الاتحاد الإنجليزي (708) وكأس الرابطة الأوروبية (481).

ملخص آخر أخبار ليفربول.. صلاح يقود الريدز لتخطي ميدتييلاند في دوري الأبطال

كان بوبي روبنسون مسجلا الهدف رقم 1000 في فوز 5-2 في القسم الأول على أستون فيلا بعد 14 عامًا ، وأحرز هاري تشامبرز الرقم 2000 عام 1925.

 وكتب جاك بالمر اسمه في فولكلور النادي بهدف 3000 ، وسجل جيمي ميليا الرقم 4000 في تاريخ ليفربول.

 سجل إيان سانت جون وتيري ماكديرموت الأرقام 5000 و 6000 على التوالي ، وسجل الأخير في الفوز 1-0 على وست هام في 1980 بكأس الدرع الخيري.

 الهدف رقم 7000 في تاريخهم عبر جون الدريدج في الفوز 2-1 على توتنهام  في 26 مارس 1989.

 كان ساوثهامبتون  هو المكان الذي سجل فيه الرقم 8000 ، والذي كان أحد أهداف مايكل أوين البالغ 158 هدفًا و 297 مباراة بقميص ليفربول.

 بعد عشر سنوات ، وصل سوتيريوس كيرجياكوس إلى 9000 عندما قدم ضربة رأسية في خسارة مفاجئة 2-1 على أرضه أمام بلاكبول في 3 أكتوبر 2010.

 هدف جوتا ضد ميدتجيلاند بطل الدنمارك هو رقم 370 لليفربول في مسابقة الأندية الأولى في أوروبا ، مما جعله الخامس على القائمة.

 تشمل المسابقات الأخرى البارزة كأس الاتحاد الأوروبي / الدوري الأوروبي (173) وكأس العالم للأندية (ستة) ودرع الكأس الخيري (26).

 سجل هدف ليفربول الأول من قبل جوك سميث في أول مباراة له أمام هايور والتون وانتهت بفوز الليفر 8-0  في أنفيلد في دوري لانكشاير في 3 سبتمبر 1892.