تابعوا واتس كورة على google news

شهدت الساعات القليلة الماضية، تقارير صحفية فرنسية تفيد باقتراب نادي سانت إيتيان الفرنسي من الحصول على خدمات مصطفى محمد مهاجم الزمالك ومنتخب مصر خلال فترة الانتقالات الشتوية.

وتوقفت المفاوضات بين الطرفين في الأيام القليلة الماضية بعد اعتراض مسئولي الزمالك على تصريحات رئيس النادي الفرنسي والتي اتهم فيها مسئولي القلعة البيضاء بطل الحصول على عمولة لتسهيل إتمام الصفقة.

وتم استئناف المفاوضات بين الطرفين مرة أخرى بعد أن تقدم سانت إيتيان باعتذار رسمي للزمالك بشأن تصريحات رئيس النادي.

وكانت شبكة “Football365” الفرنسية، قد أكدت على اقتراب إتمام الصفقة بعد الاتفاق بين الطرفين على عقد مدته 4 مواسم مقابل 5 مليون دولار ونسبة من إعادة البيع.

وأشارت الشبكة الفرنسية إلى وجود اختلاف بشأن كيفية دفع المبلغ، حيث يرغب الزماللك في الحصول على المبلغ كاملا بدون تقسيط في حين يرغب النادي الفرنسي في دفع المبلغ على دفعتين.

في المقابل، نفى جان لوك بويرزين مدير التعاقدات بنادي سانت إيتيان الفرنسي، التوصل لاتفاق مع نادي الزمالك حتى الأن بخصوص الحصول على خدمات مصطفى محمد مهاجم الفريق.

وأكد مدير التعاقدات، أن الزمالك رفض طريقة دفع مبلغ قدره 5 مليون دولار على دفعتين ولذلك توقفت المفاوضات.