اتحاد الكرة المصري يحقق فى واقعة اختفاء كأس أمم أفريقيا

EGYPT

قرر مسئولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة قتح تحقيقاً موسعاً فى واقعة اختفاء كأس الأمم الأفريقية من خزينة اتحاد الكرة والتى احتفظت بها مصر وتم البحث عنها ولا أحد يعلم مكانها حتى الآن، بعد رغبة اللجنة الخماسية فى عمل متحف بمقر الجبلاية ووضع كآس الأمم الأفريقية وقمصان المنتخب ولكنهم فوجئوا بعدم وجود الكأس.

وبعد بحث مسئولو اللجنة الخماسية عن الكأس أبلغهم موظف بأنها مع أحمد حسن كابتن منتخب مصر السابق والذى شارك مع منتخب مصر فى البطولات الأفريقية الثلاث المتتالية التى فاز بها الفراعنة فى 2006 و2008 و2010 فى عهد حسن شحاتة المدير الفنى الأسبق للمنتخب، ليحتفظ الاتحاد بالكأس مدى الحياة، قبل أن يؤكد أحمد حسن أنه لم يأخذ كأس الأمم الأفريقية كما يتردد، ليقرر مسئولو الجبلاية التحقيق فى الواقعة والبحث عن كأس الأمم.

من ناحية اخرى تتواصل اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني، مع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” من أجل الحصول علي موافقته لاستثناء الأندية المصرية من المشاركة فى الأدوار التمهيدية فى النسخة الجديدة من البطولات الأفريقية، التي تنطلق في شهر نوفمبر المقبل في ظل غموض موعد انتهاء الدوري هذا الموسم ، في الوقت الذي طلب فيه الكاف تحديد أسماء الفرق المصرية المشاركة في بطولاته الجديدة بحد أقصي يوم ٢٠ اكتوبر المقبل .

وتحفظت اللجنة الخماسية بالجبلاية علي تسجيل الفرق بترتيب الموسم الماضي للمشاركة في بطولات أفريقيا خلال الموسم الجديد، وأكد مصدر باتحاد الكرة أن الدوري لن ينتهي يوم 20 أكتوبر، وهو آخر موعد لتسجيل الفرق المشاركة في بطولة أفريقيا بعد قرار الكاف الذى وصل الجبلاية ، وبالتالي فهناك محاولات مع الكاف للتوصل لحل بشأن هذا الموقف علي ان يكون اللجوء لترتيب الموسم الماضي اخر خطوة يمكن اتخاذها .