تابعوا واتس كورة على google news

 كشف نجم باريس سان جيرمان والبرازيلي نيمار أنه كان يفكر في اعتزال كرة القدم.

 يُعتبر نيمار أحد أفضل اللاعبين في العالم، لكنه شخصية مؤذية بسبب عروضه المسرحية على أرض الملعب وأسلوب حياته بعيدًا عن اللعبة.

هو أغلى لاعب في التاريخ بعد انضمامه إلى باريس سان جيرمان من برشلونة العملاق مقابل 222 مليون يورو في عام 2017.

واعترف نيمار بأن الانتقادات كان لها تأثير عليه، وقال اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا لمجلة جافر : “لن أفقد شغفي لكرة القدم أبدًا، لكن كانت لدي لحظات كنت أرغب فيها في التوقف عن اللعب.. ذات مرة، وصلت إلى نقطة أسأل نفسي لماذا يجب أن أستمر في اللعب إذا لم يعجبهم ذلك.. اعتدت أن أذهب إلى المنزل وأنا متحمس، ثم تذكرت كل ما فعلته لكي أصل إلى هذا المركز”.

وأضاف: “حب كرة القدم وكل هذه الأشياء هدأ من روعي وأعادني إلى الواقع.. لأنني محظوظ جدًا.. لقد حققت الكثير من الأشياء في مسيرتي التي جعلتني وعائلتي سعداء بشكل لا يصدق”.

 وتابع: “مجرد الظهور الأول لسانتوس إف سي، والفوز باللقب الأول مع سانتوس، كان الفوز بكأس ليبرتادوريس مهمًا للغاية أيضًا.. كان الانضمام إلى برشلونة حلمي منذ أن كنت طفلاً، والفوز بدوري أبطال أوروبا، وصولي إلى باريس.. هذه اللحظات سوف تبقى دائما مميزة بالنسبة لي”.

 واستطرد نيمار: “لم أشعر أبدًا بالضغط.. على العكس تمامًا، أنا شخص قادر على إدارة الضغط بسهولة؛ لأنني رقم 10 في المنتخب البرازيلي، ورقم 10 في باريس سان جيرمان، ومتواضع جدا وأعلم قدر نفسي.. أعتقد أنني أتعامل مع الأمر بشكل جيد ولكن في نفس الوقت أعرف التزامي وأنا ممتن للغاية لتمثيل فرق مثل باريس سان جيرمان والبرازيل.. أعلم أنه عندما ألعب يجب أن أفعل ذلك بشكل مختلف، يجب أن أقدم ذلك100 في المائة لأن هذا ما يتوقعه الجميع”.

 سجل نيمار ثلاثة أهداف في ثماني مباريات في دوري الدرجة الأولى الفرنسي هذا الموسم مع باريس سان جيرمان، بينما سجل 10 أهداف في جميع المسابقات.

وقد لعب المهاجم البرازيلي المباراة بأكملها حيث تقدم باريس سان جيرمان إلى صدارة الجدول بفوزه 1-0 على أنجيه يوم السبت.