نيمار يشترط التجديد لمدة 4 سنوات مع باريس سان جيرمان

نيمار
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

حدد البرازيلي نيما ردا سيلفا لاعب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي شرطاً للتجديد مع الفريق يضمن فيه لإدارة النادي البقاء لأطول مدة ممكنة للاعب الذي ارتبط اسمه بالعديد من الأندية خلال الفترة الماضية.

وكشفت صحيفة ليكيب الفرنسية أن نيمار أبلع إدارة باريس سان جيرمان موافقته على تمديد تعاقده حال الحصول على عرض لمدة 4 سنوات إضافية تنتهى 2026.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية، أن اللاعب صاحب الـ29 عاماً سيقدر له إنهاء مسيرته الكروية مع باريس سان جيرمان في سن الـ34 وهو الأمر الذي تفكر فيه إدارة النادي الباريسي، خاصة أن قيمة راتبه الشهري كبيرة للغاية تصل إلى 3.6 مليون يورو وهي ما تفرض قيوداً كبيرة بسبب قدرة ميزانية النادي على تحمل قيمة هذا الأجر للاعب في سن 34 سنة.

وأضافت الصحيفة أنه على الرغم من توقف المفاوضات خلال الفترة الحالية، إلا أن اللاعب البرازيلي أبلغ إدارة النادي بعرضه الجديد الذي لم يتم البت فيه حتى الآن.

وفي سياق متصل، رفضت غالبية جماهير نادي برشلونة الإسباني عودة البرازيلي نيما ردا سيلفا لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي مجدداً إلى صفوف الفريق الكتالوني من جديد في واحدة من الصدمات التي يتلقاها نجم منتخب السامبا خلال العام الجديد 2021، حيث رفض 50.5% من المشاركين في استفتاء صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية ارتداء جناح الفريق الباريسي تيشيرت البارس من جديد.

وأعلنت صحيفة “موندو ديبورتيفو” نتائج التصويت على الاستفتاء الذي أقامته للجماهير في طرح للسؤال الشائك في كتالونيا عن مدى موافقتهم على عودة نيمار دا سيلفا الى صفوف برشلونة من عدمه.

فيما عارض 24.5% عودة نيمار لكنهم ربما يوافقون حال كان الأمر سيعود بالنفع اقتصاديا على نادي برشلونة خلال الفترة الحالية التي تعاني فيها الأندية من تداعيات فيروس كورونا المستجد.

فيما وافق 17.7% من الجماهير يوافقون على انضمام اللاعب الى صفوف برشلونة بشرط أن يكون الانتقال مجاني، بينما وافق النسبة الأدنى 5.5% من الجماهير على عودة نيمار بأي ثمن لما يمتلكه اللاعب من قيمة فنية في عالم كرة القدم.

واحتفل البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان بالسنة الجديدة 2021 على طريقته الخاصة، حيث رد على الانتقادات التي وجهت له في بلاده لإقامة حفل حضره 500 شخص خلال احتفالات الكريسماس.

ونشر نيمار صورة عبر حسابه الرسمي على موقع “إنستجرام”، ليلقي نظره أنه تلقى هدية استمع على إثرها لأغنية “Papi is single” ليؤكد على احتفاله بليلة رأس السنة بالأمس بمفرده.

قال نيمار عبر حسابه، “عشاء صغير بالمنزل، بمسافة بين كل مقعد وآخر، وليس لـ500 شخص”.

وكان نيمار تعرض لحملة قوية من الإنتقادات على آثر الحفل الذي نظمه نجم باريس سان جيرمان في في قصره بالبرزايل ودعا إليه أكثر من 500 فرد ، رغم الاجراءات الاحترازية التي تطبقها السلطات البرازيلية وتمنع التجمعات وتؤكدة ضرورة الاحتفاظ بالتباعد الإجتماعي لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وبرغم تشديد نيمار على المدعوين عدم إستخدام الهواتف المحمولة ، إلا أن عارضات الأزياء المدعوات في الحفل تبادلا إلتقاط الصور والفيديوهات عبر حساباتهم الشخصية مما آثار ضجة في البرازيل.

يضم عقار نيمار الذي تبلغ مساحته 10,000 متر مربع ستة أجنحة ومهبط للطائرات المروحية وملعب تنس وقبو مدفأ تحت الأرض يتسع لـ 3000 زجاجة من النبيذ وملهى ليلي تحت الأرض ومنتجع صحي مع جاكوزي مُدفأ وساونا بخار وغرفة تدليك وصالة ألعاب رياضية ورصيف للقوارب البخارية.

وكان يخشى أن يكون نجم باريس سان جيرمان قد تعرض لكسر في الكاحل بعد استبداله على نقالة خلال مباراة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي مع ليون في وقت سابق من هذا الشهر.

 وقيل إن الفحوصات الطبية اللاحقة كانت “مطمئنه”، على الرغم من استبعاد اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا لبقية عام 2020.

 وسجلت البرازيل ما يقرب من 7.5 مليون حالة إصابة مؤكدة بكوفيد، ثالث أعلى معدل في العالم، و 191,139 حالة وفاة، وهي ثاني أعلى حالات وفاة بعد الولايات المتحدة، وفقًا لأرقام وزارة الصحة.