مارسيليا يعود لطريق الانتصارات بالدوري الفرنسي

مارسيليا

عاد فريق أولمبيك مارسيليا لطريق الانتصارات بـ الدوري الفرنسي، بعد نجاحه في تحقيق فوز صعب وغال، أمام سانت إيتيان، بهدفين نظيفين، في الجولة 23 من الدوري الفرنسي.

وعاني مارسيليا من غياب الفوز خلال الجولتين الماضيتين، أمام انجيه وبوردو، بالتعادل في اللقائين.

وحافظ فريق مارسيليا الفرنسي على فارق النقاط بينه وبين باريس سان جيرمان عند 12 نقطة، ليواصل ملاحقته على قمة الدوري الفرنسي.

الفوز رفع رصيد مارسيليا إلى 46 نقطة في وصافة جدول الترتيب، بينما تواصلت معاناة سانت إتيان الذي يحتل المركز الـ15 برصيد 28 نقطة، وبفارق 4 نقاط فقط عن المركز الـ18، آخر المقاعد الهابطة إلى القسم الثاني من الدوري الفرنسي.

وأحرز ديمتري باييه الهدف الأول لأولمبيك مارسيليا في الدقيقة الثامنة، وأجهز الجناح الصربي نيمانيا رادونيتش على سانت إيتيان بالهدف الثاني في الدقيقة 84.

وأهدر لاعبو سانت إيتيان العديد من الفرص السهلة، ونجح حارس مرمى فريق أولمبيك مارسيليا ستيف مانداندا في المحافظة على نظافة شباكه.

ويقدم فريق أولمبيك مارسيليا أداء جيدًا على مدار الموسم الحالي، حيث أنه لم يتلقى أي هزيمة في سلسلة من 12 مباراة متتالية، حيث تعود آخر هزيمة للفريق الفرنسي إلى لقائه أمام نادي باريس سان جيرمان في 27 أكتوبر الماضي وبعدها استطاع مارسيليا الفوز في 9 مباريات والتعادل في 3 مباريات أخرى.

ويقترب المتصدر باريس سان جيرمان من حسم البطولة المحلية لصالحه، وتراجع نتائج منافسيه، وتحقيقه الفوز الرابع على التوالي والـ 19 في المسابقة هذا الموسم، في ظل غياب أبرز نجومه نيمار دا سيلفا، خلال مباراة نانت الأخيرة.

وحقق باريس فوزًا سهلًا في غياب عدد من نجومه، بهدفين لهدف على حساب نانت، وسجل الهدفين ماورو إيكاردي وتيلو كيلير، ليرتفع رصيد باريس سان جيرمان إلى 58 نقطة، ليتجمد رصيد نانت عند 32 نقطة في المركز العاشر.

ويغرد باريس سان جيرمان منفردًا على قمة الدوري الفرنسي، بلا مزاحمة، برصيد 58 نقطة، وبفارق 12 نقطة عن أقرب ملاحقيه، الوصيف أولمبيك مارسيليا.