كيليان مبابي يشعل أزمة بين باريس سان جيرمان والاتحاد الفرنسي

كيليان مبابي
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أشعلت إصابة النجم الفرنسي الدولي، كيليان مبابي ، مهاجم فريق باريس سان جيرمان، بفيروس كورونا المستجد، أزمة عاصفة بين ناديه واتحاد كرة القدم الفرنسي.

إصابة كيليان مبابي بفيروس كورونا

واكتشفت إصابة كيليان مبابي بعدوى فيروس كورونا “كوفيد 19″، خلال وجوده في معسكر المنتخب الفرنسي الأول لكرة القدم.

وجه ليوناردو مدير الكرة بنادي باريس سان جيرمان الفرنسي انتقادات لاتحاد كرة القدم الفرنسي بشأن الطريقة التي أبلغ بها النادي بإصابة النجم كيليان مبابي بعدوى كورونا.

وغادر المهاجم الفرنسي مبابي معسكر المنتخب بعد أن كشفت الفحوص إصابته بعدوى كورونا، وأصدر الاتحاد الفرنسي بيانا بعدها بقليل، لكن ليوناردو يزعم أن النادي لم يتلق أي اتصالات.

وقال ليوناردو في تصريحات لقناة “آر.إم.سي” التليفزيونية الفرنسية :”هو أمر غير مقبول أن نعرف من الصحافة أن واحدا من لاعبينا جاءت فحوصه بنتائج إيجابية، وأظهرت إصابته بعدوى كورونا”.

وأضاف :”نشروا بيانا، وأرسلوا اللاعب إلى منزله، ولكن ماذا عنا نحن؟ لم يتحدث إلينا أحد من الاتحاد.”

من جانبه، قال ديديه ديشامب، المدير الفني للمنتخب الفرنسي، إن اتحاد الكرة ببلاده أصدر بيانًا بإصابة كيليان مبابي، عقب تسريب خبر إصابته للإعلام، وكان مضطرًا للرد على ما نشر.

ويذكر أن كيليان مبابي بات سابع لاعب من سان جيرمان تكشف الفحوص عن إصابته بعدوى كورونا.

ولم يعلن سان جيرمان عن أسماء هؤلاء اللاعبين المضابين، والذين لن يكونوا ضمن قائمة الفريق في مباراته الأولى بالموسم الجديد من الدوري الفرنسي والمقررة غدا الخميس أمام لنس.