الأزمة تشتعل في الإتفاق السعودي

الأزمة تشتعل في الإتفاق السعودي

دفعت تصريحات متناقضة بين المدير الفني خالد العطوي و اللاعب هزاع الهزاع بخلافات أنصار فريق الإتفاق للسطح و أثارت الكثير من التساؤلات بين جماهير الفريق الطامح في مراكز متقدمة في بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي هذا الموسم.

نفي الهزاع ما ذكره مديره الفني العطوي بشأن عدم إشراكه أساسيا في المباراة السابقة أمام فريق الحزم ضمن مباريات الجولة 18 من بطولة الدوري المحلي و برر العطوي ذلك بوجود إصابة للاعب مما اضطره لإبقائه على مقاعد البدلاء حتى الدقيقة 64 من عمر المباراة حيث كانت النتيجة تشير لتقدم فريق الضيوف بثلاثة أهداف مقابل هدف واخد.

و قال الهزاع في حديث صحفي إنه كان جاهزا تماما للمشاركة في المباراة منذ بدايتها إلا أن القرار الفني أبقاه على مقاعد البدلاء.

اعتبر الهزاع أن الثقة بين المدير الفني و اللاعبين يجب أن تكون مستمرة و دائمة من أجل تحقيق أفضل النتائج،للفريق نافيا في الوقت نفسه أي خلاف مع المدير الفني العطوي.

لعب العطوي مباراة فريق الحزم بمهاجمين في المقدمة هما سليمان دوكارا و وليد أزارو و أبقى هزاع بالإضافة لمحمد الكويكبي على مقاعد البدلاء قبل إشراك الأخير بداية الشوط الثاني ليسجل هدف التقليص الثاني للنتيجة، و برر العطوي عدم إشراك الكويكبي منذ البداية أيضا لظروفه الخاصة .

و تصاعدت الأزمة مجددا داخل نادي الاتفاق وسط ارتفاع أصوات الجماهير بما فيهم أعضاء في الرابطة الرسمية للمشجعين مطالبين إدارة النادي بحلول عاجلة لانتشال الفريق من وضعه السيئ في الدوري.

و بعد أن تعذرت مقابلة رئيس النادي خالد الدبل بعد الهزيمة من فريق الحزم ، حاصرت الجماهير مدير الكرة السيد فايز السبيعي و طالبته بوضع حلول سريعة و جذرية، و طالبوه بإيصال رسائل لرئيس مجلس إدارة النادي و من أبرزها إقالة المدير الفني الوطني خالد العطوي و محاسبة عدد من اللاعبين أصحاب المستويات الفنية المنخفضة و عدم الإستسلام للوضع الحالي خصوصا أن فريق الاتفاق هزم في المباراة الثانية على التوالي للمرة الأولى في الدوري هذا الموسم حيث سبقت هزيمة فريق الحزم الخسارة من فريق أهلي جدة.

و كانت نتائج فريق الاتفاق متقلبة بشكل ملحوظ ما بين فوز يعقبه هزيمة أو تعادل إلا أن الفريق خسر آخر لقائين ليتجمد رصيده عند 20 نقطة ليتراجع للمركز 12 مع انطلاقة الجولة 18 من الدوري السعودي للمحترفين.

و بدأت قناعات الإدارة تجاه استمرار العطوي على رأس الجهاز الفني للفريق تتراجع مع ارتفاع حجم الضغوط من الجماهير و من كبار أعضاء الشرف الداعمين للنازي مثل عبد الرحمن الراشد و هلال الطويرقي برغم أن المدير الفني أبلغ الإدارة بشكل واضح و صريح عن مشروعه هذا الموسم و الذي يعتمد على البناء و ليس تحقيق اي إنجازات و هذا ما قد يكون أقنع المشرف الفني على الفريق السيد عمر باخشوين الذي يصر على أن المدير الفني الوطني هو الأنسب لهذه المرحلة.

0 Shares: