خطوات وزارة الرياضة السعودية لتعزز الحوكمة المالية في الأندية

أهلي جدة
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

اتخذت وزارة الرياضة السعودية، أولى خطوات تعزيز الحوكمة المالية في الأندية، وتطبيق مبدأ المسؤولية القانونية.

وأكدت وزارة الرياضة في بيانٍ لها اليوم الأحد، على إلزام مسؤولي كافة الأندية بالإجراءات الإدارية والمالية المعتمدة، لضمان عدم الوقوع في مديونيات أو مطالبات مالية طائلة قد تعرض الأندية لعقوبات خارجية.

وأوضحت أنه في حال الإقدام على إنهاء العقود، لا يجوز استقطاع المبالغ المالية المترتبة على هذا التصرف من حصة النادي في برنامج استراتيجية دعم الأندية.

“حدث رياضي عالمي”.. وزارة الرياضة السعودية تثير حماس الجماهير

وأشار إلى أنه لا يجوز لأي مسؤول في النادي الدخول في التزام مالي يفوق الموازنة السنوية المعتمدة للنادي إلا في حال تحقق أي من الآتي:

وشددت الوزارة على ضرورة الالتزام بكافة اللوائح والتعليمات الصادرة عن الوزارة أو الاتحاد المعني في حال الإقدام على توقيع العقود والاتفاقيات.

يُمنع النادي من التصريح عبر كافة وسائل الإعلام ومنصات التواصل عن أي (دعم – تكفل) بقيمة عقد إلا بعد إيداع كامل المبلغ في حسابات النادي البنكية من قبل الداعم.

وكانت وزارة الرياضة السعودية، أصدرت قرارا يلزم الأندية على مستوى المملكة بتعليق التدريبات ضمن الإجراءات الوقائية التي تتخذها المملكة؛ بسبب انتشار وباء كورونا “كوفيد -19” .

وطالبت وزارة الرياضة بالمملكة العربية السعودية، الأندية تعليق كافة فعالياتها التدريبية خلال الأيام القادمة.

وزارة الرياضة السعودية تلزم الأندية بتعليق التدريبات لمنع تفشي كورونا

وقالت وزارة الرياضة السعودية في بيانًا مقتضبًا : ”على الأندية تعليق التدريبات مؤقتاً، وذلك تقيداً بالإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد“.

يذكر أن هناك عدة أندية سعودية أعلنت عن إعطاء لاعبيها راحة من التدريبات مع ممارسة بعض التمرينات للحفاظ على اللياقة البدنية، إلى جانب الالتزام بالنظام الغذائي التي وضعتها الأجهزة الفنية لكل لاعب وأبرز الأندية التي قامت بإيقاف كافة نشاطاتها في المملكة (الحزم- الهلال – النصر – الفتح – الحزم ).

جاء ذلك بعد أيام قليلة من تعليق النشاط الرياضي في المملكة بمختلف الألعاب الرياضية وكافة البطولات والمسابقات ،ضمن إجراءاتها لمنع انتشار فيروس كورونا المُستجد أو ما بات يُعرف بـ”كوفيد-19″.

وقالت وزارة الرياضة السعودية، في بيان نشرته عبر حسابها في تويتر، إن القرار مُستمر “حتى إشعار آخر”، امتدادًا لجهود الجهات الحكومية بالمملكة، واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة للتصدي للفيروس ومنع انتشاره حفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين في المملكة ، وشمل القرار إغلاق الصالات والمراكز الرياضية الخاصة.

وسبقها قرار من وزارة الرياضة بمنع الحضور الجماهيري للمنافسات الرياضية، تفاديا لانتشار فيروس كورونا ، كما أعلنت السلطات السعودية تعليق الرحلات الجوية الدولية لمدة أسبوعين.