أحمد موسى يكسر صمته ويكشف أسرار رحيله عن النصر

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تحدث النيجيري أحمد موسى عن أسرار رحيله المفاجئ عن نادي النصر ورفع اسمه قبل دقائق قليلة من إغلاق نافذة سوق الانتقالات الصيفية.

وانضم أحمد موسى إلى النصر في فترة انتقالات صيف 2018 قادماً من ليستر سيتي الانجليزي في صفقة أحدثت ضجة كبيرة نظراً لاسم اللاعب الذي ظهر بمستوى عالٍ مع منتخب بلاده في مونديال روسيا.

وقال موسى خلال تصريحاته عبر شبكة “ESPN” الإسبانية: “التقيت بالنادي وطلبت منهم إنهاء عقدي، وكانوا لطفاء بما يكفي للموافقة على السماح لي بالرحيل”.

وكان نادي النصر قد أعلن رحيل أحمد موسى خلال رسالة وداع خاصة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، وكتب حساب النادي: “شكراً للنسر النيجري.. نتمنى لك التوفيق في المستقبل”.

وأكد موسى، أحد أعلى اللاعبين أجراً في المملكة العربية السعودية، إنه دائماً ما يُعرب عن رغبته في العودة إلى أوروبا مجدداً، قائلاً: “لقد استمتعت بوقتي خلال العامين اللذين قضيتهما هنا، وكان النادي رائعاً بالنسبة لي، لكنني كنت أرغب دائماً في العودة لأوروبا، وأشعر أن هذا هو أفضل وقت بالنسبة لي للقيام بهذه الخطوة”.

وأضاف: “أريد أن أعود للعب في مستوى أعلى مرة أخرى ضد أفضل اللاعبين في العالم، كما أود أن أشكر الجميع في النصر وجميع المشجعين على تفهمهم واحترامهم لرغباتي، لقد جعلوني أشعر بأنني جزء كبير من النادي ولن أنساهم أبداً”.

ويغادر أحمد موسى صفوف النصر السعودي بعد أن سجل 11 هدفاً في 60 مباراة شارك فيها بمختلف المسابقات حلال الموسمين الماضيين.

وأثار رحيل موسى جدلاً واسعاً بعد أن ذكرت تقارير صحفية بأن اللاعب لا يزال على ذمة النصر وقد مُنح فترة إجازة حتى انتقالات يناير، لحسم مستقبله بشكل نهائي.

Related Posts