ديبالا يسقط في اختبار كورونا للمرة الرابعة

ديبالا يسقط في اختبار كورونا للمرة الرابعة

سقط المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا، نجم يوفنتوس الإيطالي، في اختبار الإصابة بفيروس كورونا المستجد، للمرة الرابعة، ليصبح أسوأ اللاعبين حظًا مع الفيروس حتى الآن.

وخرج باولو ديبالا في 21 مارس الماضي، ليؤكد أنه أصيب بفيروس كورونا بعد خضوعه للتحليل.

وذكر برنامج الشيرنجيتو أن باولو ديبالا خضع لفحوصات طبية جديدة، للمرة الرابعة منذ إصابته، إلا أن التحليل الأخير جاء إيجابيًا.

ولفت البرنامج الإسباني إلى أن جوهرة يوفنتوس أجرى فحوصاته الأربعة على مدار 6 أسابيع فقط.

وكان ثنائي يوفنتوس، دانييلي روجاني وبليز ماتويدي، قد تأكد تعافيهما من فيروس كورونا، ليصبح ديبالا اللاعب الوحيد من السيدة العجوز، المصاب بالفيروس في الوقت الحالي.

ويسيطر الغموض على مصير منافسات الدوريات الأوروبية، ومنها الدوري الإيطالي، عقب تفشي فيروس كورونا في أوروبا، بالإضافة لإعلان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تجميد مسابقتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، وتأجيل بطولة يورو 2020.

وسبق أن حذّر الأطباء ومسؤولو الصحة أندية أوروبا لكرة القدم، من أي قرار متعجل يستهدف إعادة اللاعبين إلى تدريبات فرقهم، خلال الفترة الحالية، مع ارتفاع عدد اللاعبين المصابين بفيروس كورونا المستجد، خصوصًا بين أندية الدوري الإيطالي الدرجة الأولى ونظيرتها الإسبانية.

ولعبت الأندية الإيطالية 26 أسبوعًا من عمر المسابقة المحلية فقط، ولا يزال يتبقى 12 أسبوعًا لاستكمال الموسم، وهو ما يعد مستحيلًا، في ظل ارتباط الأندية بطولات الأندية الأوروبية، حيث يشارك كل من يوفنتوس وأتالانتا ونابولي في دوري أبطال أوروبا، بينما ينافس نادي إنتر ميلان في الدوري الأوروبي “اليوروبا ليج”.

والأندية الأربعة المتواجدة في المربع الذهبي حاليًا، هي: يوفنتوس المتصدر برصيد 63 نقطة ، لاتسيو الوصيف برصيد 62 نقطة، إنتر ميلان الثالث برصيد 54 نقطة، أتالانتا الرابع برصيد 48 نقطة.

موضوعات أخرى:

خبير ياباني يشدد على استحالة عقد “طوكيو 2021” في موعدها

ٌإصابة مالك نادي بريشيا بفيروس كورونا

ريبيري يجمع تبرعات لدعم مستشفيات الجزائر ضد كورونا

مانشستر يونايتد يعيد النظر في استراتيجية التعاقد مع هاري كين

0 Shares: