اللجنة المنظمة لـ”طوكيو 2020″ تنفي شائعات إلغاء الأولمبياد

أكد يوشيرو موري رئيس اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020، أن إلغاء الأولمبياد بسبب المخاوف من فيروس كورونا “مستحيل”.

وأضاف موري أن اللجنة المنظمة أجرت تعديلات على مراسم تسلم وتسليم الشعلة الأولمبية، لضمان سلامة المشاركين، قائلًا: “هذا هو النهج الذي ستتعامل به اليابان لتأمين الحدث العالمي”.

وأوضح أن مراسم تسلم الشعلة الأولمبية في اليونان يوم 19 مارس الجاري ستتم دون مشاركة أطفال المدارس كما كان مخططا لها بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وأضاف المسؤول الياباني أن أطفال المدارس لن يشاركوا أيضا في مراسم استقبال الشعلة لدى وصولها إلى اليابان في 20 من الشهر الجاري لنفس السبب.

وانتشرت أنباء، أمس الخميس، عن اقتراب منظمة الصحة العالمية من إعلان حالة الوباء على المستوى العالمي حيث ظهرت حالات الإصابة بالفيروس في 81 دولة بينما تحولت كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا إلى مراكز لتفشي الإصابة خارج الصين.

وعلى مستوى العالم، وصل عدد الوفيات بالفيروس إلى 3200 حالة بينما تعدى المصابون تسعين ألف شخص أغلبهم في الصين حيث بدأ الفيروس رحلة انتشاره نهاية العام الماضي.

وأكد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، أن المباريات الدولية في مارس المقبل ستكون تحت رحمة فيروس كورونا، لكنه تمنى ألا يحدث الأسوأ لكرة القدم العالمية.

وأوضح رئيس فيفا أنه لا يريد أن تتأثر بطولة “يورو 2020” أو أولمبياد طوكيو.

من جانبه، حذر نائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” من تفاقم أزمة فيروس كورونا، قائلًا إن تفشي الإصابات يهدد إقامة بطولة الأمم الأوروبية المقبلة، وخاصة المباريات المقررة في إيطاليا.

وكشف أوفا ميكيلي، نائب رئيس “يويفا”، في تصريحات صحفية، أنه لم يتضح حتى الآن ما إذا كانت بطولة أمم أوروبا “يورو 2020″، ستتأثر بتفشي فيروس كورونا الذي ضرب إيطاليا.

ومن المقرر أن تقام نهائيات يورو 2020 بين 12 يونيو و12 يوليو، في 12 دولة أوروبية، وستفتتح المنافسات في العاصمة الإيطالية روما.