إسبانيا تحسم مصير مباراة أتالانتا أمام فالنسيا بدوري الأبطال

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تقرر إقامة مواجهة فالنسيا وأتالانتا في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بدون جماهير بعد قرار وزيرة الصحة الإسبانية خوفا من تفشي فيروس كورونا.

وتعرض عدد من مشجعي الفريق الإسباني للإصابة بفيروس كورونا، طبقًا لتقارير إسبانية وإيطالية.

وحقق فريق أتالانتا فوزاً عريضا على نظيره فالنسيا بأربعة أهداف مقابل هدف، في المواجهة التي جمعت بين الفريقين على ملعب سان سيرو، ضمن فعاليات مباراة الذهاب من الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ووضع أتالانتا قدماً في دور الـ 8، حيث يحتاج فالنسيا للفوز بثلاثية نظيفة على ملعبه ميستايا في مباراة الإياب.

ويتفوق أتلانتا هجومياً على جميع الفرق المتصدرة في الدوريات الأوروبية الأربعة الكبرى، وهي: ريال مدريد، ليفربول، بايرن ميونخ ويوفنتوس، وذلك رغم فارق الإمكانيات الرهيب حيث سجل أتلانتا 63 هدفاً في الدوري الإيطالي هذا الموسم خلال 24 مباراة خاضها، بمعدل 2.7 هدف في المباراة الواحدة، متفوقاً على بايرن ميونخ متصدر البوندزليجا الذي يملك 62 هدفاً.

استفاد نادي أتالانتا الإيطالي من موجة التأجيلات التي تجتاح الكالتشيو، وواصل تقديم مستوياته القوية، وانفرد بالمركز الرابع بجدول ترتيب أندية الدوري الإيطالي، بالفوز بسباعية مقابل هدفين أمام مضيفه ليتشي، في الجولة السادسة والعشرين، الأحد الماضي.

وتواصلت انتصارات قطار أتالانتا، ليرفع رصيده إلى 48 نقطة، وعزز موقعه في المركز الرابع، وتجمد رصيد ليتشي عند 25 نقطة، وبقي السادس عشر.

واستمر أتالانتا فيي سلسلة عروضه المميزة، والتي ضمت الانتصار الكبير على فالنسيا الإسباني في دوري أبطال أوروبا.

ويهدد تفشي الفيروس في إيطاليا استمرار الموسم الحالي من الدوري الإيطالي، وتأكد وجود أكثر من 3 آلاف حالة إصابة بالفيروس في إيطاليا إلى جانب وفاة 107 شخصا بسبب العدوى.

وتسبب الفيروس، الذي بدأ ظهوره في الصين، في مقتل أكثر من 2600 شخص كما أصيب أكثر من 80 ألف شخص بالعدوى.