مدرب إنتر ميلان يعود إلى البريميرليج

قرر المدرب أنطونيو كونتي، مدرب إنتر ميلان الإيطالي حاليًا، وتشيلسي الإنجليزي السابق، العودة من جديد إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، البريميرليج، للبحث عن خليفة مهاجمه الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز.

واقترب الأرجنتيني مارتينيز بالفعل من الانتقال لبرشلونة الإسباني في الميركاتو الصيفي المقبل، ودخل أيضًا ريال مدريد في سباق خط النجم الواعد، صاحب الـ 23 عامًا من صفوف النيراتزوري.

ويحلم لاوتارو بمزاملة مواطنه ليونيل ميسي، نجم برشلونة، في فريق واحد، ورفض لاوتارو عروضًا من مانشستر سيتي واليونايتد، منتظرًا تحرك برشلونة للتعاقد معه.

وحسب صحيفة لاجازيتا ديلو سبورت فإن صفقة مارتينيز ستكون المسار الأسهل بالنسبة للنادي الكاتالوني لدعم خط الهجوم، وهو المفضل لدى إدارة البارسا على عكس نيمار.

وأوضحت الصحيفة أن البلوجرانا جاهز لدفع المبلغ الموجود في الشرط الجزائي بعقد مارتينيز والمُقدر بـ111 مليون يورو، وقالت “موندو ديبورتيفو” إن عقد لاوتارو مع إنتر يمتد حتى صيف 2023، كما أن لديه شرطًا جزائيًا بقيمة 111 مليون يورو، ولذلك إذا أراد برشلونة الصفقة بشكل جاد فعليه أن يفتح خزائنه.

ويبحث كونتي عن مهاجم قوي، يكون بمثابة التعويض المناسب لمهاجمه الأساسي، وتنحصر خياراته داخل البريميرليج في مهاجم مانشستر يونايتد أنتوني مارسيال أو الجابوني بيير أوباميانج مهاجم آرسنال.

ويريد كونتي تكرار تجربة روميلو لوكاكو المنتقل من المانيو، وأصبح واحدًا من أفضل مهاجمي وهدافي الكالتشيو.

ويستهدف أوباميانج الرحيل عن آرسنال خلال الفترة المقبلة حيث يرفض اللاعب الجابوني تجديد عقده الذي ينتهي العام المقبل.

وكشفت التقارير الإنجليزية أن مايكل أرتيتا مدرب المدفعجية يفكر جدياً في بيع اللاعب بنهاية الموسم حيث يستهدف إحداث تغيير كبير بتشكيلة الفريق ويرغب في فرض المزيد من الاستقرار بين عناصر الفريق لفترة طويلة.

وعلى الرغم من ذلك يحاول مسؤولو نادي آرسنال تجديد عقد أوباميانغ خلال الفترة المقبلة ولكن رغبة اللاعب في المشاركة ببطولة دوري أبطال أوروبا تحول دون إتمام تلك الخطوة.