لاتسيو ينتزع صدارة الدوري الإيطالي بفضل “كورونا”

lazio WTS
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

بفضل تأجيل مباراة يوفنتوس وإنتر ميلان، بالجولة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي، إلى شهر مايو المقبل، بسبب المخاوف من فيروس كورونا، مكن فوز بهدفين فريق لاتسيو من انتزاع صدارة الدوري الإيطالي، الكالتشيو، اليوم السبت، أمام بولونيا.

ويعود آخر تتويج للاتسيو بلقب الدوري الإيطالي إلى عام 2000، تحت القيادة الفنية للسويدي جوران إريكسون، وفاز في الموسم التاريخي أيضًا بلقبي الكأس والسوبر.

وارتقى فريق لاتسيو، إلى صدارة الكالتشيو الإيطالي، بعد فوزه بهدفين نظيفين على بولونيا في الجولة 26 من مسابقة الدوري الإيطالي.

وبهذا الفوز يرفع لاتسيو رصيده إلى 62 نقطة في قمة الجدول، وسيبقى متصدرًا بسبب تأجيل مباراة يوفنتوس وانتر ميلان التي كان مقررًا لها يوم غد، وذلك بسبب فيروس كورونا.

وسجل للاتسيو كلًا من لويس ألبيرتو في الدقيقة 18، بينما أضاف الهدف الثاني اللاعب خواكين كوريا في الدقيقة 21، بعد ثلاث دقائق فقط من الهدف الأول.

ولن يكون أمام يوفنتوس، المتصدر السابق برصيد 60 نقطة، فرصة لاسترداد القمة سوى في حال تعطل قطار لاتسيو السريع، إذ سيلعب مباراته أمام إنتر ميلان، الثالث برصيد 54 نقطة، في شهر مايو المقبل.

ونجح لاتسيو هذا الموسم في انتزاع لقب كأس إيطاليا، والفوز بلقب السوبر الإيطالي، بعد مباراة مثيرة ضد فريق يوفنتوس، بالمملكة العربية السعودية.

وقال حارس مرمى يوفنتوس الإيطالي، جيان لويجي بوفون، في تصريحات صحفية، أن لاتسيو هو المنافس الحقيقي لفريق السيدة العجوز على لقب الدوري الإيطالي هذا الموسم.

وأوضح الحارس المخضرم، في تصريحات تلفزيونية، أن إنتر ميلان يتقدم في الدوري الأوروبي، ما يجعله أمام مسابقتين، وهو ما يزيد من فرص سقوطه في مشوار السباق نحو لقب الكالتشيو، بينما يتفرغ لاتسيو تمامًا للدوري الإيطالي.

واستفاد لاتسيو بشدة من تقديم مهاجم الفريق شيرو إيموبيلي أفضل موسم كروي له على الإطلاق، وتتويج أدائه المتفرد بابتعاده في جدول ترتيب صدارة هدافي الكالتشيو برصيد 27 هدفًا متفوقًا على أحد أفضل مهاجمي العالم كريستيانو رونالدو، الذي يحل وصيفًا برصيد 21 هدف.

وسجل إيموبيلي أهدافه الـ 27 في 25 جولة فقط بالدوري الإيطالي، وهو واحد من أفضل الأرقام التهديفية المتحققة في الكالتشيو.

وساهمت سلسلة انتصارات، بلغت 11 فوزًا على التوالي، في تقريب الفريق السماوي كثيرًا من مراكز المقدمة، إلى أن كسرها بالتعادل أمام روما، في الجولة الثانية والعشرين، ثم عاد للفوز، بتسجيل خماسية مقابل هدف أمام سبال، ثم فاز على إنتر ميلان في الجولة الماضية.