بونوتشي: لاعبو يوفنتوس لا يجب أن يشعروا بالسعادة

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أكد ليوناردو بونوتشي، مدافع يوفنتوس، أن جميع لاعبي فريقه يحتاجون لبذل المزيد من الجهد، والعودة للأداء الجيد المعروف عن البيانكونيري، خلال المباريات المقبلة، في الدوري الإيطالي وكأس إيطاليا ودوري أبطال أوروبا.

وقال بونوتشي في تصريحات لقناة “راي سبورت”: لا يجب أن يكون لاعبي يوفنتوس سعداء اليوم، لا يجب أن يشعروا بالسعادة، بعد السماح لـ ميلان بتسجيل هدف التقدم، رغم أننا نجحنا في العودة، لكن الفريق الكبير لا يجب أن يمضي على هذه الوتيرة.

أضاف بونوتشي: “كان من المهم للغاية أن نسجل هدفًا خارج ملعبنا، سيسهل مهمة مباراة العودة بالتأكيد، لكن المباراة لم تكن جيدة من حيث المردود”.

وتابع: “ما زلنا نحارب في 3 بطولات، لكن علينا أن نتحسن في الطريقة التي نحرك بها الكرة بسرعة، لأن لدينا لاعبين يمكنهم تغيير اللعبة”.

وسقط يوفنتوس في فخ التعادل الإيجابي بهدف لمثله، أمام مضيفه ميلان، في الدور قبل النهائي من كأس إيطاليا، أمس الخميس.

شهدت أحداث الشوط الأول هدوءا حذرًا من الفريقين، تحت شعار تجنب الخسارة أولا قبل أن تسعى للفوز، لكن انقلب الحال في الشوط الثاني تمامًا، وبدأت فرص الروسونيري منذ الدقيقة 46، تنهال على مرمى جان لويجي بوفون.

وفي الدقيقة 60 أحرز ريبيتش هدف التقدم لميلان من عرضة رائعة من كاستييخو.

وبعد الهدف، حصل هيرنانديز لاعب ميلان على إنذار ثان ليغادر أرضية الملعب، بسبب تدخل بالغ القوة ضد باولو ديبالا مهاجم البيانكونيري، لتتحول المباراة إلى سيطرة من جانب واحد.

وأجرى ستيفانو بيولي، مدرب ميلان تغييرات دفاعية للحفاظ على الهدف.

لكن قبل دقيقة واحدة من نهاية المباراة، أرسل رودريجو بنتانكور عرضية لـ كريستيانو رونالدو قابلها بضربة خلفية، تصدى لها كالابريا بيده وعقب اللجوء لتقنية الفيديو احتسب الحكم ركلة جزاء.

وسجل رونالدو هدف التعادل في شباك دوناروما، لتنتهي المباراة بدون حسم هوية المتأهل، وتبقى فرص الفريقين قائمة في مباراة العودة.

ومن المقرر أن يلتقي يوفنتوس وميلان، في الإياب بملعب أليانز ستاديوم، في الرابع من مارس المقبل؛ لحسم التأهل للمباراة النهائية.