إنتر يحسم قمة ديربي الغضب في ليلة الأرقام القياسية

حسم نادي إنتر ميلان قمة دوري ميلانو، ديربي الغضب، برباعية مقابل هدفين أمس الأحد، أمام ميلان بعد خروجه إلى الاستراحة متأخرًا بفارق هدفين نظيفين، محققًا العديد من الأرقام القياسية، بجانب القفز لقمة ترتيب جدول الدوري الإيطالي، الكالتشيو.

وكشفت شبكة أوبتا للإحصاءات، عن تسجيل إنتر ميلان لريمونتادا تاريخية أمام ميلان، بعد التأخر بفارق هدفين، للمرة الأولى منذ 1949، للمرة الثانية في تاريخه، بعد أن حققها مرة واحدة، في نوفمبر 1949 بنتيجة سداسية مقابل خمسة أهداف للروسونيري.

أضافت الشبكة، أن إنتر ميلان حقق 4 انتصارات متتالية على ميلان بمنافسات الدوري الإيطالي، لأول مرة منذ عام 1983، أي لأول مرة منذ 37 عامًا.

وبهدفه في شباك إنتر ميلان أصبح زلاتان إبراهيموفيتش أكبر لاعب يسجل في تاريخ مواجهات ديربى الغضب، بعمر 38 عاما و 129 يوما

وشهدت الدقيقة 40 تمريرة رائعة من ابراهيموفيتش لزميله انتي ريبيتش الذي لم يتردد في تسجيلها واحراز الهدف الأول، ثم عاد إبراه وسجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 46 من الشوط الأول، وفي الشوط الثاني، تمكن إنتر ميلان من العودة للمباراة، وتسجيل رباعية، ونجح بروزوفيتش الذي سجل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 51، وماتياس فيتشينو أضاف الثاني في الدقيقة 54، قبل أن يسجل دي فيرج الثالث، برأسية رائعة في الدقيقة 70، وأنهى لوكاكو، الأمور تمامًا، بهدف في الدقيقة 93.

وتصدر الإنتر قمة الدوري الايطالي بعد تحقيقه الفوز أمس على منافسه ميلان، بأربعة أهداف مقابل هدفين، في ديربي ناري، أقيم على ملعب جوزيبي مياتزا، ضمن منافسات الجولة الـ23 من الدوري الإيطالي حيث نجح انتر ميلان تحقيق ريمونتادا تاريخية أمام اي سي ميلان ، ووصل رصيد انتر الى 54 نقطة متفوقا على يوفنتوس بفارق الأهداف وبفارق نقطة عن لاتسيو ليزداد الصراع خلال المباريات المقبلة على قمة الدوري الايطالي.

وخسر يوفنتوس ضمن الجولة ذاتها، بهدفين مقابل هدف أمام هيلاس فيرونا، ليتراجع إلى وصافة الترتيب، بفارق الأهداف خلف إنتر ميلان.