صاروخ ماديرا يحدد موعدًا للاعتزال

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

شدد النجم البرتغالي، مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي، كريستيانو رونالدو، على أنه لن يعتزل طالما يمتلك الحافر لممارسة كرة القدم، مضيفًا أن غياب الحوافز للفوز وتحيق الإنجازات ستكون السبب الرئيسي لاعتزاله كرة القدم فقط.

وأتم صاروخ ماديرا عامه الخامس والثلاثين، اليوم الأربعاء، وقال إنه قادر بدنيًا على مواصلة اللعب حتى سن الأربعين.

أضاف رونالدو في تصريحات لصحيفة “الماركا” الإسبانية، إنه يشعر بقدرة متنامية على العطاء في الوقت الحالي، بوجود التحديات أمام موسم يوفنتوس، سواء في الدوري الإيطالي أو دوري أبطال أوروبا.

ويخوض يوفنتوس موسمًا صعبًا ببطولة الدوري الإيطالي، إذ يتنافس مع إنتر ميلان ولاتسيو، ولا يفصلهم بعد مرور 22 جولة، سوى 5 نقاط، مع بقاء مباراة مؤجلة للاتسيو.

ويحتل يوفنتوس صدارة الدوري برصيد 54 نقطة، ويليه إنتر ميلان برصيد 51 نقطة، فيما يأتي لاتسيو ثالثًا برصيد 49 نقطة.

وبالإضافة لصراع النقاط، يخوض رونالدو منافسة أخرى لا تقل عنه إثارة، مع موسم استثنائي يقدمه نجم لاتسيو وهدافه شيرو إيموبيلي، الذي يتصدر قائمة ترتيب هدافي الكالتشيو برصيد 25 هدفًا بفارق  أهداف أمام الدون.

وفي دوري أبطال أوروبا يخوص يوفنتوس مواجهتي الدور الـ 16 أمام ليون الفرنسي، ويأمل المدرب ماوريسيو ساري في قدرة رونالدو على قيادة لاعبي البيانكونيري للذهاب بعيدًا في البطولة القارية.

ويعد رونالدو ثاني أكثر اللاعبين تتويجًا بدوري أبطال أوروبا، حيث توج مع مانشستر يونايتد مرة واحدة، وتلاها 4 كؤوس مع ريال مدريد، ولا يتفوق على البرتغالي سوى أسطورة ريال مدريد خينتو، برصيد 6 ألقاب.

واختتم رونالدو حديثه قائلًا: إن “كل مسيرة في الحياة مقدر لها نهاية، وهو يعلم أن مسيرته الكروية ستنتهي يومًا ما، لكنه لا يزال يشعر بقدرته على اللعب، مؤكدًا أنه يتعامل مع المشاكل الجسدية بشكل جيد، لذلك لن تكون سببًا لاعتزاله”.