غياب بروزوفيتش يدفع إنتر ميلان لقبول شروط توتنهام

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

حملت مباراة إنتر ميلان أمام ليتشي، في الدوري الإيطالي الكالتشيو، المزيد من الخسائر للنيراتزوري، بعد فقدان نقطتين وتوسيع الفارق على الصدارة مع يوفنتوس إلى 4 نقاط.

وتعرض إنتر ميلان لضربة أخرى بعد إصابة لاعب الوسط الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش بإلتواء في الكاحل خلال المباراة التي التي انتهت بالتعادل الإيجابي.

ولم يكن الخبر السيئ فقط لأنطونيو كونتي، مدرب إنتر ميلان، هو خروج اللاعب قبل نهاية المباراة وفقدان الفريق لفرصة لزيادة الضغط على ليتشي لتحقيق الفوز، بل كانت الضربة مضاعفة لأن الفحوصات الطبية على اللاعب جاءت بأنباء صاعقة للفريق الذي ينافس على لقب الدوري الإيطالي.

وأشارت صحيفة لاجازيتا ديلو سبورت من مصادر قريبة من اللاعب أن إصابة النجم الكرواتي قد تجعله غير جاهز لمدة تقترب من 4 أسابيع.

وغادر بروزوفيتش ملعب فيا دِل ماري وهو يمشي على العكازات في البداية، وأصبحت إدارة إنتر ميلان مُطالبة بسد النقص في خط الوسط خلال سوق الانتقالات.

ومازالت المفاوضات مستمرة بخصوص شراء كريستيان إريكسن نجم توتنهام هوتسبير حيث قدم النيراتزوري عرضاً جديداً لنادي السبيرز لإقناعه بالتخلي عن اللاعب، وتجعل إصابة الكرواتي من الضروري على إدارة إنتر ميلان التجرك بسرعة لحسم الصفقة من توتنهام.

وينتهي عقد اللاعب الدنماركى مع توتنهام بنهاية الموسم الجاري، حيث رفض إريكسن كل محاولات السبيرز للتجديد، سعيًا لخوض تجربة جديدة خارج إنجلترا.

وكانت تقارير صحفية، قد أشارت إلى رغبة توتنهام فى تقاضى 20 مليون يورو، للاستغناء عن اللاعب فى يناير الجارى.

وتواصل إدارة النيراتزوري ضغطها لأجل شراء أوليفييه جيرو وفيكتور موسيس من تشيلسي، وقد وصل الأخير إلى ميلانو بالفعل لإجراء الفحوصات الطبية للتأكد من جاهزيته البدنية قبل التوصل لاتفاق نهائي حول انتقاله إلى فريق ملعب الجوزيبي مياتزا.