تابعوا واتس كورة على google news

أجري لاعب الوسط الايطالي المعتزل حديثًا ريكاردو مونتليفو لقاءًا صحفيًا مع صحيفة الكوريري ديللو سبورت الايطالية أعلن فيها عن اعتزاله كرة القدم و هاجم فيها ناديه السابق ميلان بضراوة، سننقلها لكم عبر السطور التالية.

قال مونتليفو ” صندوق إيليوت الأمريكي حل مكان الادارة الصينية السابقة لميلان .. وصلتني رسالة من مدير الفريق روميو قبل سفر الفريق للجولة الأمريكية ” أنت لن تأتي ” .. ليوناردو أكد لي أنني مهم في الفريق لكن بعد ذلك كنت أتدرب لوحدي أو مع هاليلوفيتش اللاعب الشاب”.

“في المباريات التدريبية كنت ألعب مع البريمافيرا “فريق الشباب” أو الفريق الإحتياطي و في كل المراكز ما عدا مركزي .. نتائج الفحوصات في ميلان لاب كانت دائما الأفضل و أكدت أنني بخير “.

” بعد وصول يونغ هونغ لي رئيس النادي انذاك قيل لي أن شارة الكابيتانو يجب أن تكون لـ أحد اللاعبين الجدد و أن القرار اتخذه ” لي ” .. قلت لهم أن ذلك خطأ و أنه يوجد ترتيب لذلك و أن من يستحقها بونافينتورا و رومانيولي لكن لم يسمعوا لي و منحوها لـ بونوتشي مدافع يوفنتوس المنضم حديثًا للفريق”.

“ضد فيورنتينا لم يتواجد لاعب الوسط بيليا .. كالابريا لعب في مركز المحور .. بعدها طلبت مع ليوناردو توضيحا و قال لي ” القرار للمدرب ” الذي قال أنني لم ألعب لفترة طويلة .. كيف يمكن لي ذلك إذا لم يكن يقوم بإشراكي”.

“تحدثت مع المدرب و قال لي أنني لست جاهزا فنيا .. كيف يمكن ذلك و أنا تدربت إلى منتصف نوفمبر لوحدي و عندما قام باستدعائي جاتوزو قال لي أن ذلك بسبب غياب لاعبي البريمافيرا توراسي و بريشيانيني “.

“لا أعلم ماذا حدث مع غاتوزو ليتعامل معي بتلك الطريقة و لم أجد منه ردا على ذلك”.

“لم أعطي شارة الكابيتانو لـ بونوتشي .. الإدارة الصينية هي من قررت ذلك و عندما سألت بونوتشي قال لي أنه قرار ” يونغ هونغ لي “.

“بعد مشاركة كالابريا في مركز المحور ضد الفيولا علمت أنه لن أصبح حتى خيارا ثالثا .. ربما أصبحت جدا “.

” لم أرفض أبدا فكرة الإنتقال من الميلان”

ماذا ستقول لـ جاتوزو إذا قابلته ؟

سألقي عليه التحية .. أتذكر أنه قال لي “لم أكن سأتصرف بنفس طريقتك إذا حدث لي ما يحدث لك”.

في النهاية تم اجباري على الإعتزال و بعد 7 سنوات لم أتمكن من توديع جمهور الميلان.

يُذكر ان مونتليفو كان قد أعلن بالأمس اعتزاله كرة القدم عن عمر 35 عامًا.