أنطونيو كونتي يقترب من توديع إنتر ميلان الإيطالي

أنطونيو كونتي
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كشفت تقارير إيطالية عن اقتراب إدارة نادي إنتر ميلان من الوصول لقرار حاسم بشأن الاستغناء عن أنطونيو كونتي، المدير الفني للنيراتزوري.

وأكدت التقارير أن العملاق الإيطالي يتواصل مع عدد من كبار المدربين، لاستطلاع رأيهم حول تولي مقعد القيادة الفنية للإنتر، مع تراجع نتائج الفريق الأول في كل المسابقات.

كونتي: منحنا الفوز لريال مدريد بخطأ ساذج

وتعادل إنتر ميلان  ضد مضيفه أتالانتا، بالجولة السابعة من الدوري الإيطالي “الكالتشيو”، أمس الأحد، بهدف لكل فريق، ليتراجع إلى المركز السابع بجدول ترتيب الدوري الإيطالي، ويفشل في تحقيق أي فوز متتالي بالمسابقة خلال الموسم الحالي، مع افتقاد القدرة على مجاراة الفرق الكبري في الكالتشيو.

وعلى مستوى المنافسات الأوروبية، خسر الإنتر أمام ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا، ليتذيل المجموعة الثانية عقب نهاية جولات الذهاب، برصيد نقطيتن فقط، خلف بروسيا مونشنجلادباخ الألماني، شاختار دونيتسك الأوكراني، وريال مدريد الإسباني، وجعل من فرصة الوصول للدور الثاني بالبطولة القارية في غاية الصعوبة.

ملخص آخر أخبار إنتر ميلان اليوم.. النيراتزوري يسقط في فخ أتالانتا بالكالتشيو

وحققت إدارة إنتر ميلان كافة طلبات كونتي، ومنذ حلوله على مقعد الإدارة الفنية، شهدت فترات الانتقال الثلاث الأخيرة نشاطًا محمومًا للميلان لضم أفضل العناصر لخدمة مشروع كونتي الكبير في إيطاليا.

ورغم الخسائر الهائلة التي تعانيها موازنات الأندية الأوروبية بسبب التداعيات المالية لتفشي فيروس كورونا، فقد استمرت إدارة النيراتزوري في دعم فريقها، وعقدت خلال فترة الانتقالات الحالية 7 صفقات جديدة.

وجاء على رأس المنضمين للإنتر، الظهير المغربي أشرف حكيمي، من ريال مدريد الإسباني، ولاعب الوسط الإيطالي نيكولو باريلا من كالياري الإيطالي، ولاعب الوسط ستيفانو سينسي من ساسولو، والمدافع الصربي ألكسندر كولاروف من روما، والمدافع اليوناني جورجيوس فاجيانيديس من باناثينايكوس اليوناني، وضم التشيلي أليكسيس سانشيز نهائيًا من مانشستر يونايتد.

ليستكمل إنتر موسم انتقالات صيفي هائل، قبل بداية الموسم الماضي، بضم 10 أسماء من العيار الثقيل، ويأتي على رأس الصفقات، النجم البلجيكي روميلو لوكاكو، لاعب مانشستر يونايتد السابق، وكلف خزينة الإنتر 65 مليون يورو، بالإضافة إلى فالانتينو لازارو لاعب هيرتا برلين، بتكلفة 22 مليون يورو، وماتيو بوليتانو، لاعب ساسولو بتكلفة 20 مليون يورو، والتشيلي أليكسيس سانشيز.

واستكملت الإدارة الصفقات التي تأجلت من الصيف، خلال الميركاتو الشتوي الماضي، وأهمها اللاعب كريستيان إريكسن، نجم توتنهام، وأشلي يونج لاعب مانشستر يونايتد، وفيكتور موسيس، لاعب تشيلسي.

رغم إنفاق إنتر ميلان الهائل، خلال الميركاتو الصيفي الماضي والحالي، لم ينجح الفريق في استثمار صفقاته بالشكل الأمثل، وكان فقدان نجم وحيد من تشكيلة كونتي يسبب تراجعًا مروعًا في الأداء والنتائج، لدرجة خروج الفريق صفر اليدين بلا بطولات من الموسم بأكمله.

واحتل إنتر وصافة الدوري الإيطالي “الكالتشيو”، بالموسم المنقضي، وفشل في وقف سيطرة يوفنتوس الذي توج باللقب للموسم التاسع على التوالي، كما ودع بطولة كأس إيطاليا، وأخيرًا أضاع فرصة الحصول على لقبه الأوروبي الأول منذ 2010، بالهزيمة أمام إشبيلية الإسباني بنهائي بطولة الدوري الأوروبي.