نابولي خاسراً بالثلاثة إذا لم يخوض قمة يوفنتوس

يوفى ونابولى
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أصبح فريق نابولي، مهدداً بالخسارة صفر / 3 مباراته أمام يوفنتوس بالدوري الإيطالي التي تقام اليوم الأحد، إذا لم يظهر الفريق في ملعب تورينو، وفقا للطلب الذي تقدمت به السلطات الصحية، بعد ثبوت إصابة لاعبين من الفريق بفيروس كورونا.

أقرت رابطة الدوري الإيطالي، رسمياً فيما يتعلق بالطلب المقدم من نادي نابولي، بتأجيل مباراة الفريق أمام يوفنتوس، المحدد موعدها اليوم الأحد، بمنافسات الجولة الثالثة من الكالتشيو.

وذكرت الرابطة في بيان رسمي، أن مباراة يوفنتوس ونابولي، ستقام في موعدها، وأن طلب نابولي بتأجيل المباراة تم رفضه.

مباشر مباراة يوفنتوس ضد نابولي بالجولة الثالثة من الدوري الإيطالي.. تغطية لحظية

وأضافت أن القواعد الحالية تهدف إلى ضمان صحة الجميع والمعاملة المتساوية لجميع الأندية واحترام مبادئ الروح الرياضية.

وتابعت أن بيان السلطات المحلية بنابولي طلب فقط العزلة الاحترازية للمخالطين المقربين من اللاعب زيلينسكي، وأنه تم تطبيق القاعدة على حالات أخرى في الماضي، مثل السماح لتورينو باللعب ضد أتالانتا، وميلان مع كروتوني، ومباراة جنوى أمام نابولي في سان باولو وكذلك أتالانتا أمام كالياري.

وزاد البيان: “حتى إذا كانت هناك حالات للاعبين في المجموعة ثبت إصابتهم بكورونا، فإن البروتوكول ينص على قواعد معينة وإلزامية تسمح بممارسة المباريات باللاعبين الذين ثبت أن نتيجة اختباراتهم سلبية”.

وأتم أن هناك بعض الشروط التي يجب توافرها لتأجيل المباريات، وهو ما لا يمكن تطبيقه على مباراة يوفنتوس ونابولي، وأنه لا توجد قرارات من السلطات المحلية تمنع المباراة.

يذكر أن بروتوكول الدوري الإيطالي هو نفس بروتوكول اليويفا، والذي ينص على أن الفريق إذا كان لديه 13 لاعبًا متاحًا بما في ذلك حارس المرمى، فيجب المضي قدمًا وإقامة المباراة.

وكان يوفنتوس قد أعلن أمس أنه سيتواجد في أرضية ملعب اللقاء، ويعني ذلك أنه في حال عدم وجود نابولي على أرض الملعب في موعد المباراة التي من المقرر لها أن تقام الليلة، فسيعتبر خاسرا بنتيجة 3-0.

وكان نابولي قد أعلن عن منع بعتثه من السفر قبيل صعود الطائرة، بناء على طلب من السلطات المحلية في المدينة، بسبب ظهور حالتين إيجابيتين لفيروس كورونا للاعبين في الفريق.