تابعوا واتس كورة على google news

غرناطة ضد مانشستر يونايتد.. سولشاير: أعيننا على نهائي الدوري الأوروبي .. ولم نحسم موقف راشفورد

مانشستر يونايتد يقترب من التعاقد مع لاعب وست هام
سولشاير – مانشستر يونايتد
تابعوا واتس كورة على google news

أكد النرويجي أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، إن فريقه وضع عينه على بلوغ نهائي الدوري الأوروبي، وذلك قبل اللقاء الذى سيجمعه بغرناطة غداً، الخميس، في ذهاب ربع نهائي مسابقة اليوروبا ليج.

قال مدرب مان يونايتد فى مؤتمر صحفي قبل المباراة، “هناك مباريات مهمة بالنسبة لنا قبل نهاية الموسم واليورو، تغلب غرناطة على نابولي وتجاوز المجموعة، ثم أقصى مولده من البطولة، فهو إشارة على امتلاكهم للجودة. ولكننا قد وضعنا أعيننا على نهائي”.

وأشاد المدرب النرويجي بإمكانيات فريق غرناطة الإسباني، قائلاً “شاهدت مبارياتهم وتحدثت إلى بعض الأشخاص للحصول على معلومات عنهم، إنهم فريق مليء بالشخصية والخبرة، أعتقد أنهم أحد الفرق التي خاضت أكبر عدد من المباريات هذا الموسم”.

شدد سولشاير، إنه دائماً يعطي المباراة التالية الأهمية القصوي، مؤكداً على أنه لا يمكنه إعطاء الأولوية لمباراة ما سواء كان هذا في الدوري الإنجليزي أو الدوري الأوروبي.

أوضح مدرب الشياطين الحمر، إن مباراة غرناطة تحمل الكثير بالنسبه لفريقه، ووصفها بالمواجهة الكبير، لطالما الجميه يؤمن بمبدأ أن المباراة التالية هي الاهم والأكبر.

وكشف أولى جونار سولشاير، عن موقف ماركوس راشفورد من المشاركة ضد غرناطة غداً، “ننتظر قرار الطبيب، وإذا قال إن الدفع به يمثل خطورة عليه لن أختاره”.

أضاف المدير الفني لمان يونايتد، إن ماركوس راشفورد شارك فى التدريبات الجماعية صباح اليوم، بعد التعافي من إصابة الظهر، وهو يريد أن يشارك، لكن سيسافر مع الفريق وسيتم حسم قرار الدفع به أساسياً أو الإبقاء عليه في مقاعد البدلاء غداً.

وتعليقاً على أنباء عرض ديفيد دي خيا للبيع في الصيف المقبل، علق سولشاير، “دي خيا كان ومازال حارسًا كبيرًا، أنا مرتاح جدًا للعب مع ديفيد أو دين هندرسون، ويسعدني أن أيًا منهما سعيد بأن يكون بديلاً”.

زاد المدير الفني النرويجي، “قضى دي خيا 10 مواسم رائعة في يونايتد. ربما لعب سيرجيو روميرو مباريات أقل مما كان يستحقها، دين هندرسون قادم وهو يُريد اللعب، إنها منافسة صحية بالطبع، الحراس شديدو الترابط ببعضهما”.

أنهي سولشاير تصريحاته، مؤكداً على أن أي تشكيل يخوض به كل مباراة يكون من أجل الفوز، مُشدداً على أنه لا يوجد احداَ يضمن اللعب لمدة 90 دقيقة، أو التواجد داخل الملعب 5 مباريات متتالية.