تعرف على الخطة الذكية من توخيل لجذب إيرلينج هالاند إلى تشيلسي

تابعونا على واتس كورة google news

 يخطط تشيلسي لانقضاض مزدوج على إيرلينج هالاند وأشرف حكيمي هذا الصيف.

 قام البلوز بمنافسة باريس سان جيرمان بعرض 56 مليون جنيه إسترليني لظهير إنتر الإنتر يوم الأربعاء قبل أن يتراجع فريق دوري الدرجة الأولى الإيطالي عن كلا العرضين حيث قيموا اللاعب بـ 70 مليون جنيه إسترليني.

 وتعني تداعيات جائحة الفيروس التاجي أن نادي السان سيرو يتطلع إلى الاستفادة من العديد من لاعبي الفريق الأول خلال فترة الانتقالات.

 ويندرج حكيمي ضمن هذه الفئة حيث ارتفع رصيده بشكل كبير منذ انتقاله إلى إنتر من ريال مدريد قبل 12 شهرًا.

 كان اللاعب المغربي الدولي أحد أبرز نجوم فريق أنطونيو كونتي حيث انتزع الإيطاليون اللقب من يوفنتوس لإفشال سعيهم للفوز باللقب العاشر على التوالي.

 اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا يخضع لعقد حتى عام 2025 ويكسب 75000 جنيه إسترليني أسبوعيًا بعد الضريبة حيث يفكر تشيلسي الآن في متابعة عرضه الأولي مع إنتر الذي يبحث عن ضعف المبلغ الذي دفعه مقابل حكيمي قبل 12 شهرًا.

 ومع ذلك، فهو ليس الأولوية الأولى لفريق البلوز هذا الصيف.

 يُذكر أن إرلينج هالاند هو محور تركيزهم الرئيسي حيث يبحث توماس توخيل عن هداف غزير الإنتاج لمساعدتهم على التنافس على الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم المقبل.

 لكن نجم دورتموند الصاعد سيكلف تشيلسي ما يصل إلى 150 مليون جنيه إسترليني إذا أرادوا تحقيق صفقة خلال هذه النافذة.

 ومع ذلك، يمكن لرومان أبراموفيتش الانتظار حتى هذا الوقت من العام المقبل. حيث يبدأ عقد الإفراج عن اللاعب النرويجي والذي يسمح للأندية بالتوقيع عليه مقابل سعر أكثر قابلية للإدارة يتراوح بين 65 مليون جنيه إسترليني و86 مليون جنيه إسترليني.

 ويطارد هالاند العديد من الأندية لتوقيعه بعد أن سجل 41 هدفًا في 41 مباراة مع دورتموند في الموسم الماضي. ليرتفع إجمالي أهدافه على مستوى الأندية منذ بداية موسم 2019/20 إلى 85 هدف.

ووفقا لبعض التقارير في النرويج، يُزعم أنه يفضل التحول إلى ستامفورد بريدج وهو على استعداد للانتظار حتى الصيف المقبل حتى يحدث ذلك.

 ويُعد احتمال الارتباط بين هالاند وحكيمي مرة أخرى احتمالًا حقيقيًا بعد إقامة شراكة رائعة خلال موسم 2019/20 عندما كان الأخير على سبيل الإعارة من مدريد.

 قد يحتاج تشيلسي إلى حكيمي في مكانه لإقناع اللاعب البالغ من العمر 20 عامًا بنقل مواهبه إلى لندن. لكن من المؤكد أن ذلك لن يلحق أي ضرر مع تنافس فرق مثل مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وبرشلونة ومدريد على خدماته.

زر الذهاب إلى الأعلى