تابعوا واتس كورة على google news

المحمدي يكشف كواليس رحلة احترافه في انجلترا

أحمد المحمدي
تابعوا واتس كورة على google news

يرى أحمد المحمدي، لاعبنا الدولي المحترف بصفوف أستون فيلا الإنجليزي، إن محمود تريزيجيه يؤدي بشكل جيد من بداية الموسم وتسجيله لهدفين في مباراة فولهام، سيمنحه مزيد من الثقة.

وأضاف أحمد المحمدي، خلال برنامج «الماتش» الذي يقدمه هاني حتحوت على قناة « صدى البلد»، إن هدفي تريزيجيه في مباراة فولهام قاد أستون فيلا، للوصول إلى مكان مميز بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

وأكمل:” أستون فيلا دعم صفوفه بصفقات مميزة في بداية الموسم، ونتطلع لنركز جيد في جدول البريميرليج”.

كما تحدث عن الفراعنة، قائلا :” المنتخب الوطني حقق الهدف من المرحلة الحالية، والنتائج ستشهد تحسنا في الفترة المقبلة ومحمد صلاح في بداية مرحلة جديدة مع عدد من العناصر التي تنضم للمنتخب للمرة الأولى، وهذا سبب تراجع في النتائج والمستوى بعض الشئ”.

وتابع :” الفترة المقبلة سيحتاج فيها المنتخب الوطني، للتركيز وفرصة أكبر للجهاز الفني لاختيار أفضل العناصر، لم أتحفظ على الانضمام للمنتخب عقب كأس أمم إفريقيا 2019، ومستحيل أفكر في هذا الأمر”.

الانضمام للمنتخب

وأكد :” أتمنى أن ينضم المنتخب الوطني في المرحلة المقبلة على عناصر الخبرة، وحسام البدري، هو المسئول الأول عن اختيار اللاعبين وعلى الجميع احترام رأيه”.

وواصل :” أرحب بدوري خارج الملعب في المنتخب ولا أشترط المشاركة أساسيا وقدمت أدوار شبيهة مع هيكتور كوبر”.

مباراة مصر ضد جزر القمر .. البدري يكشف سبب عدم الدفع بـ مصطفى محمد

وأردف:” البدري يعتمد على عناصر صغيرة ومميزة، ولكن سني ليس سببا في إبعادي خصوصا أن هناك لاعبين من سني في المنتخب”.

وقال أيضا :” ألعب منذ 11 عاما في المنتخب، وأزمة شارة قيادة الفراعنة لاتشغلني والقرار للمدير الفني، شارة القيادة ليست بالأقدمية، وأرى أن محمد صلاح هو الأنسب لحملها في الوقت الحالي”.

وشدد :” أزمة عمرو وردة قبل كأس الأمم الإفريقية 2019، كان يجب أن تحل بشكل أفضل، وعلاقتي بعمرو وردة عادية بحكم إننا لاعبين في المنتخب لفترات طويلة”.

وعن الانضمام للأهلي، قال :” تلقيت عرضا للعودة إلى مصر من موسمين، وأعلنت أن طموحي هو الاعتزال في انجلترا، بشجع الأهلي منذ زمن طويل واحترم هذا الكيان الكبير ولكن رغبتي دائما الاستمرار في انجلترا، وسأحصل على دورات تدريبية للعمل كمدير فني في انجلترا عقب نهاية مشواري الاحترافي”.