تابعوا واتس كورة على google news

يرغب جوزيه مورينيو، مدرب توتنهام، إعادة كريستيان إريكسن إلى توتنهام على سبيل الإعارة هذا الشهر، لكن راتبه البالغ 6.6 مليون جنيه إسترليني في السنة قد يفسد العودة المثيرة.

 ويهتم جوزيه مورينيو بإعادة كريستيان إريكسن إلى توتنهام وسط تقارير تفيد بأن لاعب الإنتر المتخبط قد يعود إلى شمال لندن على سبيل الإعارة هذا الشهر.

 وغادر لاعب الوسط الدنماركي ، 28 عامًا، نادي الدوري الإنجليزي الممتاز في انتقال بسعر مخفض بقيمة 25 مليون جنيه إسترليني إلى العاصمة الإيطالية في يناير الماضي، مع حرص توتنهام على تحصيل رسوم  مقابل الاعب الذي كان من المقرر أن يغادر مجانًا بعد ستة أشهر.

 ومع ذلك، فقد صانع الألعاب مكانته تحت قيادة أنطونيو كونتي، حيث سجل أربعة أهداف وصنع أربع تمريرات حاسمة فقط في 40 مباراة خاضها مع منافسي دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

 لا يرى كونتي أي مستقبل لإريكسن في سان سيرو، حيث يأمل النادي في إبعاده عن فترة الانتقالات هذه.  ارتبط أرسنال وولفز وريال مدريد بانقضاض على لاعب خط الوسط المبدع.

 لكن وفقًا لفابريزيو رومانو، فإن مورينيو مدرب توتنهام يرغب في لم شمله مع الدنماركي، بعد أن دربه لفترة وجيزة بعد تولي ماوريسيو  بوتشيتينو في نوفمبر 2019.

 وأكمل توتنهام بالفعل جمع شمل مثير مع نجم سابق، مع عودة جاريث بيل المنبوذ من ريال مدريد إلى شمال لندن الصيف الماضي بصفقة مؤقتة.

 لكن هذه المرة، يبدو أن راتب إريكسن البالغ 6.6 مليون جنيه إسترليني سنويًا هو العقبة الرئيسية أمام العودة، ويقال إن اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا قد وضع قلبه على الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد أن حقق نجاحًا كبيرًا في مسيرته مع توتنهام.

 لم يكمل إريكسن 90 دقيقة هذا الموسم مع إنتر خلال 17 مباراة في الدوري، ولم يسجل أي هدف أو صنع مساعدة للنادي خلال تلك الفترة.

 كما يحرص الدنماركي على الحصول على دقائق الفريق الأول تحت حزامه، حيث يأمل في إثبات لياقته في المباريات والبقاء في حالة مثالية للعب دور رئيسي للدنمارك في بطولة أوروبا الصيفية المقبلة.