كلوب يصف نفسه بحارس الروضة لهذه الأسباب

klopp
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

قال يورجن كلوب مدرب ليفربول : “يقول الناس عني إنني حماسي على خط التماس، لذا إذا كان مستوى حماسي هو 4، فأقول إن مستوى الحماس لدى دييجو سيميوني مدرب أتليتكو هو 12 أو أكثر من ذلك حقاً”.

وأضاف المدرب الألماني في تصريحات نقلتها صحيفة (ديلي ميل) البريطانية: “أنا مثل حارس الروضة أمامه، إنه مثير للإعجاب حقاً، طوال كل هذه السنوات. 8 سنوات، هذه فترة طويلة حقاً ولا يزال لديه هذا المستوى العاطفي المبهر، إنه أمر مثير للإعجاب تماماً”.

ويُشتهر يورجن كلوب بالحماس وبعروضه المثيرة للعاطفة على خط التماس بعد الأهداف الحاسمة التي يسجلها فريقه منذ أن كان مدرباً لبوروسيا دورتموند، لكن المدرب الألماني يُصر على أن دييجو سيميوني يتفوق عليه في هذا السياق، بثلاثة أضعاف.

وتنال الاحتفالات العاطفية والحماسية ليورجن كلوب وسيميوني على خط التماس استحسان العديد من المعجبين، ولكنها تسببت أيضاً في مشاكل مع الهيئات الحاكمة لكرة القدم على مر السنين في الدوريات المختلفة ،ووجه الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم تهمة سوء السلوك للمدرب الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول بسبب طريقة احتفاله في عدد من الأهداف ، و كذلك سيميوني الذي قام الاتحاد الأوروبى بتغريمه بسبب احتفاله المثير للجدل والشهير أمام يوفنتوس الإيطالي في أحد المباريات .

واختتم كلوب حديثه قائلا: “سيميوني لديه فريق رائع التنظيم، مما يجعله واحداً من الأفضل. لقد التقينا مرة أو مرتين، وتبادلنا بعض الرسائل بعد هزائم كبيرة أو فوز كبير، وغداً في مباراة تنافسية حقيقية سنلتقي للمرة الأولى وستكون ممتعة ومثيرة للاهتمام للغاية”

ويلتقى الليلة فريقة ليفربول مع فريق أتليتكو مدريد في ذهاب دور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا .