أسباب صراع 8 أندية أوروبية على ضم موهبة برمنجهام

Jude Bellingham

دخلت 8 أندية أوروبية كبرى في صراع لضم جود بيلينجهام نجم برمنجهام الانجليزي ، وتراقب فرق يوفنتوس ومانشستر يونايتد وتشيلسي وأرسنال وليفربول وبايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند وريال مدريد لاعب خط الوسط الذي يعد أحد ألمع المواهب في الكرة الانجليزية خلال هذا الموسم وشارك في 28 مباراة في الدوري وسجل 4 أهداف .

ومن أسباب صراع الأندية الأوروبية لخطف لاعب برمنجهام هو صغر سن اللاعب حيث أنه يبلغ من العمر 16 عاما ، وظهوره بشكل ملفت للنظر في الدوري الانجليزي الممتاز وبراعته في دور لعب لاعب خط الوسط مما فرضه على التشكيلة الأساسية واللعب بانتظام في أغلب مباريات الموسم وجذب أدائه انتباه العديد من الأندية الكبرى في جميع أنحاء اوروبا بضم اللاعب .

ويراقب يوفنتوس الآن عن كثب بيلينجهام في ظل توجه الفريق لبناء فريق للمستقبل ، ويتمتع فابيو باراتيكي ، كبير مسؤولي كرة القدم في يوفنتوس ، بشبكة قوية من الاتصالات داخل كرة القدم الإنجليزية وساعد في جلب لاعبين من هناك مثل بول بوجبا وكارلوس تيفيز وباتريس إيفرا وآرون رامزي.

ويواجه يوفنتوس مهمة صعبة للفوز بالسباق ، حيث أظهر كل من تشيلسي و مانشستر يونايتد و أرسنال اهتمامًا كبيرًا ببلينجهام

وأبدى بايرن ميونيخ أيضا اهتمامًا باللاعب مع استمرار بيلينجهام في التحسن بمعدل مذهل في البطولة.
وأكدت صحيفة “صن” البريطانية أن مانشستر يونايتد وتشيلسي على استعداد لدفع 35 مليون جنيه إسترليني، إضافة إلى 15 مليونا أخرى متغيرات لإتمام الصفقة.

قال مدرب برمنجهام بيب كلوت :”نحن ندرك الاهتمام به منذ البداية تمت مشاهدته منذ أن كان عمره 13 أو 14 عامًا ، و أنه من الجيد جدًا أن تبدي الأندية اهتمامًا باللاعبين لأن هذا يعني أن لدينا لاعبين جيدين”.

انضم بيلينجهام إلى صفوف أكاديمية برمنجهام سيتي في الـ9 من عمره وسخر طاقم العمل في الأكاديمية جهدهم نحو تطويره منذ فترة طويلة نظرا لإيمانهم بقدراته ، وعند بلوغه الـ15 عاما من عمره، انضم بيلينجهام لفريق تحت 23 عاما حيث سجل 3 أهداف خلال 10 مباريات لينضم للفريق الأول في مارس 2019 ، وفي يوليو وقع الموهبة الشابة اتفاقية مع برمنجهام تقضي بحصوله على 145 جنيها إسترلينيا أسبوعيا، حيث لا يستطيع التوقيع على عقد احتراف قبل بلوغه 17 عاما في يونيو المقبل .

ويعد بيلينجهام أصغر لاعب يمثل الفريق الأول لبرمنجهام سيتي في التاريخ عن عمر 16 عاما و38 يوما، متجاوزا الرقم القياسي السابق البالغ 16 عاما و 139 يوما المسجل باسم تريفور فرانسيس في 1970 ، كما أنه أصغر لاعب يسجل في تاريخ ناديه على الاطلاق حيث سجل هدف الفوز بعد نزوله بديلا في أول مباراة له على حساب ستوك سيتي في المباراة التي انتهت بهدفين مقابل هدف .