جوارديولا يستهدف رقم تاريخى مع السيتي فى ملعب توتنهام

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يحتضن ملعب توتنهام هوتسبير مساء اليوم الأحد، المواجهة رقم 23 في جميع المسابقات، بين البرتغالى جوزيه مورينيو مدرب توتنهام، والإسبانى بيب جوارديولا المدير الفنى لفريق مانشستر سيتي، عندما يستقبل السبيرز، حامل اللقب، فى قمة مباريات الجولة رقم 25 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

توتنهام يدخل المباراة فى المركز الثامن بين أندية البريميرليج برصيد 34 نقطة، بينما يتواجد مانشستر سيتي في المركز الثاني برصيد 51 نقطة.

ويستهدف مانشستر سيتي تحقيق الانتصار الذى يحقق له رقم تاريخى فى الدورى الإنجليزى، والذى لم يشهد خلال تاريخه تحقيق أى فريق 6 انتصارات متتالية خارج ميدانه أمام كل من توتنهام وآرسنال .

وكان السيتى، قد حقق الفوز خلال آخر 5 مباريات خاضها في شمال لندن «ضدآرسنال وتوتنهام» في البريميرليج، وهو نفس عدد الانتصارات التي حققها في أول 40 مباراة له في شمال لندن منذ بداية عصر الدوري الإنجليزي الممتاز «10 تعادلات- 25 هزيمة».

ولم يحقق توتنهام أي انتصار في آخر 6 مباريات في الدوري أمام مانشستر سيتي إذ تعادل مرتين وخسر فى 4 مرات، وذلك منذ الفوز بهدفين دون رد في شهر أكتوبر من عام 2016 على ملعب وايت هارت لين.

وفي جميع المسابقات، خسر مانشستر سيتي 3 مباريات من آخر 5 لقاءات خاضها خارج ميدانه أمام توتنهام، وحقق انتصارين، وانهزم بآخر مواجهة بينهما خارج ميدانه في شهر أبريل في دوري أبطال أوروبا، كما يعد مانشستر سيتي ثاني أكثر الفرق التي تغلب عليها توتنهام في البريميرليج بواقع 23 مرة، خلف إيفرتون «26» .

وخسر توتنهام مباراتين من أصل 6 خاضها على ملعبه في الدوري تحت قيادة المدرب جوزيه مورينيو، وحقق الانتصار في 4، وهو نفس عدد الهزائم التي تلقاها الفريق اللندنى على ملعبه في آخر 15 مباراة تحت قيادة مدربه السابق ماوريسيو بوكيتينو «9 انتصارات- 4 تعادلات».