كيليان مبابي “يتغزل” في ليفربول الإنجليزي

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

وصف مهاجم فريق باريس سان جيرمان، نجم منتخب فرنسا، كيليان مبابي، فريق ليفربول بإنه آلة بشرية، تسعى إلى الفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الأولى منذ عام 1990، مؤكدًا أنه يشاهد تقدم ليفربول للقب بإعجاب.

وقال مبابي: “إن ما يفعله ليفربول في هذه اللحظة هو أمر مدهش. إنهم مثل الآلة البشرية، لقد صنعوا إيقاعًا مثيرًا، ولم يخسروا أية مباراة حتي الآن”، متابعًا: “عندما تشاهدهم  تظن أن كل شيء سهل، ولكن هذا ليس بالأمر السهل فعلا، الحفاظ على تركيز اللاعبين في القمة، ويلعبون المباريات كل ثلاثة أيام ويفوزون، يفوزون، ويفوزون”.

ورغم تقارير سابقة ربطت بين أحد أفضل مهاجمي العالم حاليًا، ونادي ليفربول، فإن يورجن كلوب قتل الشائعات بتصريح قال فيه “إن المهاجم خارج نطاق السعر الذي يقدر ليفربول على دفعه، وناديه لا يقدر علي ضمه”.

وأكد مبابي، خلال حفل افتتاح مؤسسة خيرية تحمل اسمه IBKM، التزامه الكامل مع ناديه باريس سان جيرمان، وانضم النجم الفرنسي إلى باريس سان جيرمان في عام 2017 في صفقة بلغت 165.7 مليون جنيه إسترليني.

وجذب مبابي انتباه أندية  الدوري الإنجليزي الممتاز، بتسجيله هدفين خلال فوز موناكو علي مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا في 2016-2017، وفي ذلك الصيف انضم إلى نادي العاصمة الفرنسية، في البداية على سبيل الإعارة لمدة موسم، قبل اختياره أفضل لاعب شاب لأنه ساعد فرنسا في الفوز بكأس العالم 2018.

وقال مبابي : “إنه يهدف إلى مساعدة باريس سان جيرمان في الفوز باللقب الفرنسي للمرة الثالثة على التوالي، لكن اسمه مرتبط مرارًا وتكرارًا بالانتقال إلى ريال مدريد الإسباني، الكل يتحدث عن الأمر – عندما كنت شابًا، تحدثت عن الأمر أيضًا، لكنني الآن لاعب وأعلم أن الوقت ليس مناسبًا. نحن في يناير – انه وقت الانتقالات لهذا الموسم، تخيل أنني أجبت على سؤالك وأقول شيئًا ما، الكل سيتحدث عن ذلك وهو ليس جيدًا لـ باريس سان جيرمان بنسبة 100٪، وأريد مساعدة النادي على النمو هذا الموسم، للفوز بالعديد من الألقاب، لذلك ليس من الجيد أن أتحدث عن مستقبلي”.

أضاف مبابي: “أعتقد أن النادي ساعدني عندما جئت إلى هنا في الثامنة عشر من عمري، كنت موهوبًا ولكني لم أكن نجمًا، أنا الآن نجم، وذلك بفضل باريس سان جيرمان والفريق الوطني الفرنسي، لذلك  يجب أن أبقى هادئًا وأركز مع فريقي الذي ألعب له”.

بالإضافة إلى الفوز بالدوري الفرنسي هذا العام، يأمل مبابي في مساعدة باريس سان جيرمان في الفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، والفوز بـ “يورو 2020” ودورة الألعاب الأولمبية مع فرنسا.

وعندما سئل عن قائمة أمنياته لعام 2020، قال: “ستكون ثلاثة، الفوز بدوري أبطال أوروبا والبطولة الأوروبية “يورو 2020″ والألعاب الأولمبية، سيكون شيئاً عظيمًا الفوز ببطولات مع النادي والمنتخب”.

واختتم تصريحاته قائلًا: “سأبذل كل الجهد للعمل على تحقيق هذا الحلم، ستكون لحظة فخورة جدا بأن أكون قادرًا على الفوز بأول كأس أوروبي لفريق باريس سان جيرمان وبلدي فرنسا لمواصلة الفوز بعد كأس العالم”.