دوري الأبطال يقرب جوارديولا من باريس سان جيرمان

Pep Guardiola
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يعيش توماس توخيل، المدير الفني لباريس سان جيرمان، تحت ضغوط كبيرة من مجلس إدارة النادي، للرحيل خلال الصيف المقبل، بسبب رغبة المسوؤلين بالنادي الفرنسي في الحصول على بطولة دوري أبطال أوروبا.

ووضعت الإدارة المدرب الإسباني بيب جوارديولا على رأس قائمة المدربين المطلوبين للعملاق الباريسي، ليجلس مكان الألماني توخيل.

ويتبقى في عقد جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الحالي، موسم آخر بعد هذا الموسم، في ملعب الاتحاد، على رأس الإدارة الفنية للسيتيزين.

لكن أبطال الدوري الفرنسي يعتقدون أنهم يستطيعون جذبه إلى العاصمة، ووفقًا لصحيفة إكسبريس البريطانية فإن باريس سان جيرمان سوف يقدم له عرضًا كبيرًا ليغادر الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويواجه الأسباني احتمال كبير لفقدان لقب البريميرليج لصالح منافسه ليفربول، في هذا الموسم، حيث يحل السيتي بالمركز الثاني خلف ليفربول بفارق 16 نقطة مع وجود مباراة مؤجلة للريدز، ما يقرب اللقب الغائب عن خزائن ليفربول أكثر من أي وقت مضى.

وأمام جوارديولا مشاكل كبيرة لحلها في الدفاع، ومع احتمال خسارة المايسترو ديفيد سيلفا في خط الوسط في الصيف، فإنه وقت عصيب على مدرب برشلونة الأسبق، ورغم ذلك أصر جوارديولا على أنه سيستمر الي نهاية عقده مع مانشستر سيتي، ورفض التقارير التي تقول أنه قد يغادر في نهاية الموسم.

وقال جوارديولا في حديثه قبل تعادله 2-2 على أرضه أمام كريستال بالاس، السبت الماضي: “ما لم تتم إقالتي من منصبي، سأبقى 100%، وهذا ليس لأننا فزنا في آخر مباراتين، وحتى لو كان الأمر سيئًا، فأنا لا أذهب إلى أي مكان، ليس هناك مدرب او فريق يفوز طوال الوقت، أنا أستمتع بالعمل مع هؤلاء اللاعبين. لقد خسرنا بعض المباريات، لذا فهي مشكلة بسيطة، نحتاج إلى معرفة ما يمكننا القيام به بشكل أفضل”.

ويجتاح نادي باريس سان جيرمان هوس كبير للفوز بدوري أبطال أوروبا، مع ضمان لقب الدوري الفرنسي إلى حد بعيد في الموسم الحالي.

ولكن هناك شكوك في إدارة النادي بأن توخيل هو الرجل المناسب لجلب الكأس الأوروبية بعيدة المنال، إلى خزائن فريق العاضمة الفرنسية.