أخبار ليستر سيتي.. تعليق رودجرز على اكتساح توتنهام بالدوري الإنجليزي

رودجرز
أكد المدير الفني لفريق ليستر سيتي الإنجليزي، بريندان رودجرز أن فريقه “لن ينجرف” بعد تحقيقه الفوز على غريمه توتنهام اليوم بالجولة 14 من الدوري الإنجليزي.

أكد المدير الفني لفريق ليستر سيتي الإنجليزي، بريندان رودجرز أن فريقه “لن ينجرف” بعد تحقيقه الفوز على غريمه توتنهام اليوم بالجولة 14 من الدوري الإنجليزي.

وأصبح التنافس مشتعل على مراكز المربع الذهبي، حيث صعد ليستر سيتي إلى المركز الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز خلف ليفربول المنفرد.

وفي معركة حامية الوطيد بين الفريقين حيث بدأوا المباراة في المركز الثالث والرابع في الجدول ، وكان توتنهام يتفوق على الضيوف بنقطة واحدة، وكان ليستر هو الذي أثبت نفسه كأقرب منافس لليفربول بفضل ركلة جزاء جيمي فاردي وهدف توبي ألدرويرلد في مرماه.

وبينما يتأخر ليستر بأربع نقاط عن متصدر الدوري ، يجد توتنهام المتصدر السابق، الذي خرج من صدارة الترتيب أمام ليفربول يوم الأربعاء، نفسه في المركز الخامس بعد مباريات الأحد بفارق ست نقاط عن الصدارة.

وقال رودجرز: “لقد قدم اللاعبون أداءً رائعًا. خاض الفريق مباريات الدوري الأوروبي المرهقة ، وعاني الكثير من الإصابات ، لكنهم حافظوا على الحماس والروح والجودة ، لذا فهو انتهاء للثلث الأول من الموسم بشكل مريح”.

وعن موقف فريقه ، أضاف: “الطموح هو مواصلة التحسن لن ننجرف ، هناك الكثير من التطور الذي يجب أن يحدث في لاعبينا الشباب.

وتابع، “لقد كانت بداية جيدة حقًا ، أنا راضٍ عن ما وصلنا إليه ، مع العلم أن هناك تحسينات يجب القيام بها.”

وأرسل فاردي بثقة ركلة الجزاء في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول ، بعد أن نصح الحكم كريج باوسون بمراجعة تسديدة سيرج أورير التي لا داعي لها على ويسلي فوفانا عبر شاشة الملعب.

وألغت مراجعة حكم الفيديو المساعد بداعي التسلل هدف جيمس ماديسون الذي سجله بشكل جيد بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني لكن رأسية فاردي من عرضية مارك ألبرايتون انحرفت في مرمى ألدرويرلد ليضاعف تقدم ليستر في الدقيقة 59.

وصلت الهدف الافتتاحي لفاردي في نهاية الشوط الاول المتقارب المستوي بين الفريقين ، والتي تصدى خلالها قائد توتنهام هاري كين لركلة حرة في الدقيقة 34 ، وكانت تسديدة ماديسون لاعب وسط ليستر من مسافة بعيدة هي المحاولات الأخرى الوحيدة على المرمى في هذا الشوط.

وتصدي كاسبر شميكل لسون هيونج مين من مسافة قريبة حيث أصيب لاعبي جوزيه مورينيو بالإحباط بحثًا عن رد ، بينما اقترب ليستر من تسجيل هدف ثالث في وقت متأخر عن طريق يوري تيلمانز.