لامبارد يرفض تصريحات كلوب: تشيلسي لم يفز بأي شيء

فرانك لامبارد
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

 رفض فرانك لامبارد مرة أخرى اقتراحات أن تشيلسي لديه أقوى فريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لأن فريقه لم يفز بأي شيء بعد.

 ووصف يورجن كلوب مدرب ليفربول البلوز بأنه المرشح المفضل للفوز باللقب في وقت سابق من هذا الشهر على خلفية إنفاق ضخم خارج الموسم بلغ أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني.

 وكان تشيلسي في صدارة الجدول في ذلك الوقت ولم يخسر في 13 مباراة بجميع المسابقات، لكنه خسر منذ ذلك الحين 1-0 أمام إيفرتون ليتراجع إلى المركز الخامس بفارق ثلاث نقاط عن القمة.

 ولامبارد لا يوافق على الادعاءات بأن لديه أعمق فريق في الدوري، وقال: “أنا فقط لا أرى ذلك.. أنا لا أتحدث عن فريقي بقول ذلك.. بعض الأشخاص الذين قالوا إن لدينا أقوى فريق كانوا نفس الأشخاص الذين يقولون إننا لسنا جيدين عندما تعادلنا 3-3 مع وست بروميتش ألبيون وتعادلنا  بنفس النتيجة مع ساوثهامبتون.. لقد تحول الحديث بسرعة.. مثل هذه التصريحات غير ذات صلة على أي حال لأن ما نفعله على أرض الملعب هو المهم فقط.. ولكني أنظر حولي وأرى فرقًا قوية فازت بالبطولات على مدار السنوات القليلة الماضية ومستقرة”.

 وأضاف: “ربما يريد الناس إلقاء نظرة على المبالغ المنفقة، ولكن بعض هؤلاء هم لاعبون أصغر سناً يأتون إلى هذا القسم للعب للمرة الأولى وسيحتاجون إلى وقت.. ستتحسن هذه التشكيلة.. ستتم الإشارة إلى الفرق القوية فقط عندما تفوز بشيء ما.. عندما أنظر حولي، هناك فرق قوية أخرى، يمكن أن يكون لديها أفضل اللاعبين في العالم يجلسون على مقاعد البدلاء.. هناك فرق معها لاعبين  فائزين بدوري أبطال أوروبا ويجلسون على مقاعد البدلاء.. لم نصل إلى هذا المستوى بعد”.

 وخسر تشيلسي نقاطا في نصف مبارياته الـ12 هذا الموسم، لكنه على مسافة قريبة من المركز الأول، حيث يلتقي توتنهام وليفربول- أصحاب المركزان الأول والثاني- يوم الأربعاء.

 فريق الريدز اوقف زحفه فريق فولهام يوم الأحد الماضي وخسر ليفربول بالفعل 11 نقطة هذا الموسم- وهو نفس العدد الذي خسره في أول 35 مباراة في الموسم الماضي.

ويعترف لامبارد بأن عدد النقاط الأقل بكثير سيكون كافياً للفوز باللقب هذا الموسم ويأمل أن يكون تشيلسي في هذا المزيج مع نهاية الأعمال.

 وقال: “هذا ما وصلنا إليه هذا الموسم.. لقد شعرنا بذلك بشكل مباشر أمام إيفرتون، لديهم لاعبون جيدون، استثمروا جيدًا، ومدربًا جيدًا، ومنظمين جيدًا وجعلوا الأمر صعبًا.. عند مشاهدة المباريات يوم الأحد، يمكنك أن ترى ذلك في كل مكان.. الدوري يزداد إحكامًا، والفرق تتعزز وتصبح منظمة بشكل جيد.. شعرت أن استعداداتنا للموسم هي الفارق.. لقد فقدنا بالفعل نقاطًا لم نكن نستحق فقدانها.. سيشعر الجميع بذلك وسيكون العدد الإجمالي للنقاط أقل.. علينا أن نتأكد من أننا نحافظ على مستوياتنا ونتحسن”.

 يتوجه تشيلسي إلى ولفرهامبتون اليوم الثلاثاء بهدف تجنب الهزائم المتتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة منذ ديسمبر 2019، وأولها كان خارج أرضه في إيفرتون.

 فقط أمام ليفربول خسر ولفرهامبتون (عشرة) في المسابقة مرات أكثر مما خسره أمام تشيلسي (تسع مرات)، ودخلوا المباراة على خلفية خسائر متتالية دون أن يسجلوا منذ تعرض راؤول خيمينيز لكسر في الجمجمة أمام أرسنال.

 عاد المهاجم المكسيكي إلى ملعب التدريب بالنادي الأسبوع الماضي، على الرغم من أن لامبارد- الذي شهد زميله السابق في الفريق بيتر تشيك يعاني من إصابة مماثلة خلال أيام لعبه- يتوقع أن يرفع ذلك من معنويات ولفز في مباراة منتصف الأسبوع.

 وقال: “رأيت خيمينيز يعود إلى ملعب التدريب هذا الأسبوع وسيؤدي ذلك إلى تحفيز المجموعة تقريبًا ومنحهم القوة.. زملاءه في الفريق قلقون بشأن الإصابة على أي حال- يكون الأمر صعبًا عندما يتم استبعادك- وخاصة عندما عندما يكون ذلك تهديدًا لصحتك كما في حالة خيمينيز .. لذلك أعتقد أن هذا سيجعلهم أقوى لكنهم يفتقدون إلى لاعب رائع في نفس الوقت.. إنه موقف صعب، لا أحب أن أراه.. أفضل أن ألعب مع ولفرهامبتون مع خيمينيز سليم  لأنه  لاعب رائع”.