جوارديولا: محاربة العنصرية تبدأ من المدارس

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أكد الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي، ضرورة محاربة ظاهرة العنصرية المتفشية في ملاعب كرة القدم خلال الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يجب أن يبدأ من المدارس.

وكان الألماني الدولي أنطوينو روديجر، مدافع تشيلسي الإنجليزي، آخر من وقع ضحية للعنصرية في كرة القدم، بعدما تعرض لهتافات من بعض جماهير توتنهام هوتسبير، في ديربي لندن الذى جمعهما أمس الأحد.

جوارديولا قال خلال تصريحات نشرتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “يجب محاربة العنصرية من المدارس والأسر، لم يكن الأمر مشكلة منذ عقود ولكن منذ قرون، وعلينا أن نكون صارمين في هذا الأمر”.

وعاد مدرب السيتي ليؤكد: “أن القضاء عليها تمامًا سيكون معقدًا، نحتاج إلى وقت”.

من جانبها، دعت رابطة اللاعبين المحترفين الإنجليزية، إلى إجراء تحقيق حكومى فى العنصرية وفى ازدياد جرائم الكراهية داخل كرة القدم.

وعلقت رابطة اللاعبين المحترفين على ما حدث أمس الأحد في بيان قالت فيه: “نشعر بالاشمئزاز والخوف لأن، مرة أخرى، مباراة في الدوري الإنجليزى كانت ملوثة بسبب سوء المعاملة من المدرجات تجاه اللاعبين.

أضافت: أصبح جليًا بأن لاعبى كرة القدم هم الطرف المتلقى للعنصرية الصارخة التى تنتشر حاليًا فى المملكة المتحدة، لكنهم ليسوا وحدهم”.

وتابعت :” الإساءة العنصرية فى كرة القدم ليست مجرد قضية لاعبين من الأقليات السوداء ، بل إنها قضية كل من يحب اللعبة.