نادي توتنهام تنتظره عقوبات صارمه ضد الهتافات العنصريه بملعبه

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تقارير الهتافات العنصرية التي إستهدفت اللاعب ” أنطونيو روديجر” طغت على فوز نادي تشيلسي  (0/2) علي نادي توتنهام .

تعرض اللاعب الدولي الألماني للركل من قبل الكوري سون في بداية الشوط الثاني ، وتم طرد الكوري الجنوبي بعد فحص الفار VAR.

وبعد فترة وجيزة ، أبلغ قائد فريق تشيلسي سيزار أزبيليكويتا أنه تعرض للإساءة العرقية من مشجعي توتنهام.

ثم أبلغ أزبيليكويتا الحكم أنتوني تايلور ، واضطرت ادارة ملعب نادي توتنهام إلى إصدار ثلاثة إعلانات  تم عرضها في الشاشات الداخلية بالملعب بأنه لا يوجد مكان للعنصرية وفقًا لبروتوكول الدوري الإنجليزي الممتاز.

كان أول إعلان صدر قبل التصريحين الثاني والثالث: “السلوك العنصري من المتفرجين يتداخل ويعرقل المباراة . نذكركم بأن العنصرية ليس لها مكان في كرة القدم”.

بعد المباراة ، أكد سيزار أزبيليكويتا أن العنصرية لا تزال موجودة في جميع أنحاء الحياة وليس فقط كرة القدم ، وأنه تم تذكير اللاعبين بالبروتوكولات الواجب اتخاذها ، وقال: “لقد أوضح لنا جميعًا أنه إذا سمعنا أي حادث عنصري لاب من الابلاغ عنه”.

“جاءني توني [روديجر] وأخبرني أنه كان يستمع إلى الأغاني العنصرية نحوه ، لذا أبلغت الحكم بذلك. نحن قلقون للغاية وندرك هذا السلوك ليس من أخلاق كرة القدم ويجب طرد العنصرية من جميع الملاعب.”