«ديفيز» أول خسائر توتنهام مع مورينيو

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

بات اللاعب الويلزي بن ديفيز، ظهير أيسر توتنهام الإنجليزي، أول خسائر البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني الجديد للفريق، بعد تعرضه للإصابة في مباراة وست هام بالدوري الإنجليزي الممتاز، السبت الماضي.

وغادر ديفيز الملعب الأولمبي في العاصمة البريطانية لندن على عكازين، في الدقيقة الـ75 في فوز فريقه 3-2 على مستضيفه وست هام يونايتد.

وقال نادي توتنهام إن ظهيره الأيسر بن ديفيز سيغيب عن الملاعب لفترة طويلة بسبب إصابة في الكاحل قد تستلزم خضوعه لجراحة.

وغاب ديفيز (26 عاما) عن فوز توتنهام على أرضه بدوري أبطال أوروبا 4-2، الثلاثاء الماضي، أمام أولمبياكوس اليوناني، وهو الانتصار الذي ضمن للفريق اللندني التأهل للدور ثمن النهائي في البطولة.

وذكر النادي في بيان: “بعد فحص مستمر وتقييم متواصل لحالته خلال الأيام القليلة الماضية، يمكننا أن نؤكد أن بن ديفيز أصيب في أربطة الكاحل الأيسر خلال انتصار السبت على وست هام يونايتد”.

وأتم: “سنواصل تقييم الحالة لتحديد ما إذا كان مدافع ويلز الدولي يجب أن يخضع لجراحة أم لا، ومن المتوقع أن يخضع لفترة إعادة تأهيل طويلة”.

ويعتبر بن ديفيز أول لاعب يفقده مورينيو في توتنهام بسبب الإصابة منذ وصوله إلى مقعد المدير الفني للفريق اللندني، الأربعاء الماضي.

وسيستضيف توتنهام منافسه بورنموث، السبت المقبل، في الجولة الـ14 من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.