أرتيتا مدرب أرسنال: توتنهام يستحق صدارة الدوري الإنجليزي.. وحسم اللقب مازال بعيد المنال

أرتيتا

يرى ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال أن المنافس والجار اللندني توتنهام هوتسبير يستحق موقعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لكن من السابق لأوانه التأكيد بأنه منافس فعلي على لقب البطولة.

توتنهام هوتسبير الذي يقوده المدرب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو لم يعرف طعم الهزيمة منذ الجولة الافتتاحية لموسم الدوري الممتاز وأمامه فرصة للتفوق بفارق 11 نقطة على منافسه أرسنال إذا فاز في المواجهة التي ستجمع بينهما غدا الأحد.

أرتيتا يعرب عن سعادته بحضور جماهير توتنهام ديربي شمال لندن

وقال أرتيتا للصحفيين قبل القمة اللندنية: “أعتقد أنه من السابق لأوانه خلال هذه المرحلة الجزم بأن فريقا ما مرشح للفوز باللقب أم لا، لكن يمكن القول إن الفريق توتنهام يستحق مركزه الحالي لأنه يسير في الاتجاه الصحيح”.

وفي المقابل واجه أرسنال صعوبات في سعيه للحفاظ على استقرار مستوى أدائه وحاليا يحتل المركز 14 بين فرق البطولة العشرين برصيد 13 نقطة وهو أقل عدد من النقاط يجمعه بعد أول 10 مباريات في أي موسم له في الدوري منذ موسم 1981-1982.

وأضاف أرتيتا حسب موقع “العربية”: “الترتيب على هذه الصورة لأنهم يستحقون ذلك الصدارة أكثر منا كما أنهم أدوا بصورة أفضل منا.. علينا تقبل ذلك.. لكننا نريد الفوز هناك وتقليص الفجوة بثلاث نقاط”.

وستقام المباراة في استاد توتنهام بحضور 2000 مشجع بعد تخفيف القيود والإجراءات الوقائية على لندن ويأمل أرتيتا أن يندمج فريقه في هذه الأجواء.

وأكد مدرب أرسنال ميكيل أرتيتا، أنه سعيد لأن جماهير توتنهام ستكون قادرة على حضور ديربي شمال لندن غدا الأحد ورفض فكرة أن مثل هذه المواقف غير عادلة للفرق الضيفة.

 يذهب آرسنال إلى ملعب توتنهام هوتسبير نهاية هذا الأسبوع مع العلم أن المضيفين سيحظىون بالترحيب من قبل حشد قوامه 2000 شخص، مع سماح الحكومة البريطانية هذا الأسبوع للجماهير بالعودة إلى الملاعب بأعداد محدودة في مناطق معينة من البلاد.

 لم يُسمح للجماهير حضور مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز منذ مارس بسبب جائحة فيروس كورونا، على الرغم من عدم وجود جماهير للفرق الزائرة، ستظل العديد من الأماكن في مواقع معينة مغلقة بسبب معدلات الإصابة الإقليمية.

آخر أخبار أرسنال.. أرتيتا: جمهور الجانرز دائما يصنع الفارق

 لقد نوقش على نطاق واسع ما إذا كان نهج منطقة تلو الأخرى عادلاً، حيث اقترح البعض السماح للجماهير بدخول جميع الملاعب أو عدم دخولها، وستكون عطلة نهاية الأسبوع المقبلة أول مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ تخفيف القيود.

 سيُنظر إليه بلا شك على أنه دفعة قوية لتوتنهام في طريقه إلى المباراة حيث يتطلعون إلى تمديد مسيرتهم من ست مباريات دون هزيمة أمام أرسنال على أرضهم في الدوري، بينما يأمل جوزيه مورينيو أن يصبح أول مدرب لتوتنهام منذ 1955-1956 حتى  الفوز في أول دربيتين له.

يصف أرتيتا  تأثير عودة المشجعين قائلا: “تشعر بالتأييد فيكل كرة، كل مشجع يعيش تلك الكرة ، وكأنه يدفعها بإرادته نحو فريقه، تشعر بتلك الطاقة حول الملعب.. ولا يمكنك إنكار الجمهور كلاعب إضافي، عندما يتم لمسك وتشعر بجماهيرك وأنت تلعب بهذه الشدة وعندما يكون للعبة مثل هذا المعنى ، فهذا رفع هائل. الديربي بدون الجماهير ليس هو نفسه”.

 لكن أرتيتا لم يصل إلى حد الإيحاء بأنه من غير العدل عدم حضور أي من مشجعي أرسنال، مضيفًا: “نعم ، لكننا انتظرنا هذه اللحظة لفترة طويلة، ولن نشكو.. بصراحة، أريد أن ألعب في ملعب بجو، مع بعض المشجعين، في الوقت الحالي سيكونون هم مع جماهيرهم وفي الأسبوع المقبل سنكون نحن.. نريد جلب المزيد من المشجعين عندما يكون الوضع آمنًا”.

 يتجه أرسنال إلى المباراة وهم في المركز الرابع عشرة في جدول الدوري الإنجليزي، وهو أدنى مستوى له قبل ديربي شمال لندن منذ أغسطس 1993 عندما كان في المركز الحادي والعشرين بعد مباراة واحدة فقط.

 وبالمثل، فإن توتنهام يحتل الصدارة ويخوض أطول سلسلة دون هزيمة (تسعة) في القسم، وعلى الرغم من اعتقاد أرتيتا أنه من السابق لأوانه اعتبارهم منافسين على اللقب، فإنه يقبل بفارق ثماني نقاط بين الاثنين لسبب ما.

 وتابع: “أعتقد أنه من المبكر جدًا في الموسم أن نقول هل هم المنافس على اللقب أم لا، ما يمكنك قوله هو أنهم في المركز الذي هم عليه لأنهم فعلوا الأشياء بالطريقة الصحيحة.. هذا ما هو عليه – إذا كان الجدول على هذا النحو، فذلك لأنهم يستحقونها أكثر منا ويقومون بأشياء أفضل منا.. خلال 90 دقيقة، لا أعرف، لكن في لحظات معينة في مباريات معينة لديهم، وبهذه الطريقة حصلوا على النتائج.. علينا أن نقبل ذلك.. ما نريده هو الذهاب إلى هناك ومحاولة الفوز بها وتقليص الفجوة بثلاث نقاط.. إنهم في لحظة رائعة، مليئة بالثقة”.

وتابع: “يمكنك أن ترى مدى إيمانهم بما يفعلونه. عندما يواجهون لحظات من الصعوبة، فإنهم يلتزمون بخطتهم ولديهم اعتقاد بأنهم سيحصلون على النتيجة في مرحلة ما، وهذا يحدث لهم في الوقت الحالي.. إنهم يعملون بشكل جيد وهذا هو سبب وجودهم في مكانهم”.

0 Shares: