ماني يتحدث مرةً أخرى عن خلافاته مع صلاح

ماني يتحدث مرةً أخرى عن خلافاته مع صلاح
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

إعداد / ممدوح أبو جبل

ناقش مهاجم نادي ليفربولساديو ماني” شراكته مع “فخر العرب” محمد صلاح ، مدعياً ​​أن الاثنين “يفهمان ويلعبان نفس النوعية من كرة القدم” على الرغم من غرابة سقوطهم في إختلافات كبيرة.

كان ماني قد بدأ هذا الموسم بحالة ممتازة حتى الآن وسجل ثماني أهداف في 15 مباراة ، حيث يحتل فريق الردز صدارة الدوري الممتاز بفارق ست نقاط عن اقرب منافسيه والبطل السابق مانشيستر سيتي.

ورغما عن ذلك فأن لاعب ساوثهامبتون السابق يبدو منزعجًا بشكل واضح من النجم المصري الدولي محمد صلاح داخل أرض الملعب ، ففي وقت سابق من هذا الموسم عندما لم يمرر صلاح له الكرة وهو في وضع ممتاز للتسجيل وفضل صلاح ان يحاول هو التسجيل وفشل ، وذلك في المباراة مع بيرنلي والتي انتهت بفوز ليفربول ، كان رد فعل ماني الغضب الشديد وخاصة عندما تم استبداله في الفوز 3-0 ، مما أثار تكهنات كثيرة بشأن علاقة مع صلاح.

ولردع التخمين والإشاعات الإعلامية ، قام صلاح بتغريدة فيديو مصور لطفلين (مع وجهي كرة القدم) يركضان نحو بعضهما البعض ويتعانقان ، وفي وقت لاحق تحدث ماني عن خلافات طفيفة ثم مرة أخرى يصر على أنه لا يوجد دماء خلافات سيئة بينه وبين صلاح.

ومع ذلك ، فإن هذا لم يمنع منظمي جائزة بالون دور ” الكرة الذهبية” مجلة فرانس فوتبال من فتح موضوع الخلاف مع صلاح مرة أخرى في مقابلة مع النجم ليفربول السنغالي.

حيث قال ماني: “صلاح هو هداف مجنون ولاعب استثنائي يمكنه فعل كل شيء ، كان لدينا في بعض الأحيان خلافاتنا ،لكن ما زال من دواعي سروري أن ألعب بجانبه لأنني أشعر بأننا نتحدث ونلعب دوما نفس النوع من كرة القدم.”

وفي مقابلة مع المجلة الفرنسية ، تحدث ماني عن “صديقه الحقيقي” نابي كيتا ، حيث دعم لاعب خط الوسط للاستقرار مع ليفربول لكي يتخطي عائق اللغة الإنجليزية .

قال ماني: “كيتا هو أكثر من صديق لي ، إنه أخ.لم يكن الأمر سهلاً عليه مؤخرًا لأنه أصيب منذ فترة طويلة، لكنني أعلم أنه سيعود في أفضل حالاته ، لأنه يعمل بجد للعودة ، إنه يحتاج فقط إلى تحسين لغته الإنجليزية لكي يفهمها الجميع أكثر ، ولكن عليه أن يعرف انه بإمكانه الاعتماد على صديق حقيقي في المجموعة اسمه ساديو ماني ، وهذا لا يقدر بثمن، بل إنه يبعث الى الاطمئنان في كثير من الأحيان.”

مشجعو ليفربول غير راضين إلى حد ما عن لاعب خط الوسط الغيني الذي تبلغ قيمته 52 مليون جنيه إسترليني وحتى الآن فشل في إظهار مستواه الحقيقي وتكرار عروضك الجيدة والتي أظهرها مع فريقك القديم لايبزيغ ، مما جعله ينتقل إلى ميرسيسايد عام 2018.

شارك اللاعب البالغ من العمر 24 عامًا بديلا في ما مجموعه 14 دقيقة في جميع مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم وبدأ مباراة واحدة فقط من مباريات دوري أبطال أوروبا مع ليفربول حتى الآن.