عاجل : من يقدر على ليفربول هذا الموسم ؟

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أعداد / هيثم العلمي

أنتهت مباراة نادي ليفربول و نادي توتنهام في الجوله العاشره من الدوري الانجليزي الممتاز بفوز ليفربول (2-1) و حفاظه على مركز الصداره للدوري بفارق 6 نقاط عن أقرب منافسيه نادي مانشستر سيتي.

هدف مبكر جداً

المباراه بدأت سريعه جداً عندما أستطاع نادي توتنهام أستغلال خطأ دفاعي و سوء تمركز من مدافعي ليفربول ، و أحراز الهدف الاول عن طريق المهاجم الانجليزي “هاري كين” في الدقيقه الاولى من الشوط الاول ، ليبدأ من بعدها الحصار الاحمر …

بداية الحصار

أن تحرز هدف مبكر في مرمى نادي ليفربول في ملعب الانفيلد فهذا يعتبر أمرٌ جيدٌ جداً ، ولكن عليك ان تعلم انك ستواجه حصار من لاعبي الريدز و جماهيره يكاد يكون أشبه بحصار مجموعه من الاسود لغزاله صغيره!!!

و هذا ما حدث بالفعل ، لاعبي توتنهام لم يستطيعوا الخروج بالكره طوال أحداث الشوط الاول ، بل و الاكثر من ذلك انه ربما لم يتم ذكر أسم حارس مرمى ليفربول “أليسون بيكر” بعد الهدف الذي دخل مرماه طوال الشوط الاول .

تنوعت الهجمات من كل الجهات و لكن دفاع السبيرز كان صامداً حتى يستطيع الخروج من الشوط الاول بهذه النتيجه الجيده ، و بالفعل يتحقق المراد و ينتهي الشوط الاول بتقدم توتنهام (1-0)

من يقدر على ليفربول في الانفيلد ؟

الشوط الثاني يبدأ و كأنه لم يكن هناك أستراحه ، فالموقف كما هو عليه ليفربول يضغط بكل خطوطه و توتنهام يدافع من داخل منطقة الجزاء ، حتى جاء الخبر اليقين عن طريق القائد الانجليزي “جوردن هندرسون” الذي أحرز هدف التعادل في الدقيقه (52) لينفجر الملعب فرحاً بهذا التعادل .

الضغط يولد الانفجار ، هذه هي القاعده في كرة القدم ، و بالفعل حدثت هذه القاعده عندما استطاع المهاجم السنغالي “ساديو ماني” في منتصف الشوط الثاني من الحصول على ركلة جزاء نتيجة الضغط على مدافع توتنهام ليتصدى لها بالتخصص فخر العرب المهاجم المصري “محمد صلاح” و يحرز هدف التقدم و الفوز في الدقيقه (75) من الشوط الثاني.

حاول فريق توتنهام الدخول في المباراه من جديد و لكن من يقدر على ليفربول هذا الموسم خصوصاً لو كان على ملعب أنفيلد.

بهذا الفوز اليوم حافظ نادي ليفربول على سجله هذا الموسم من دون خساره ، و ايضاً على صدارته للدوري الانجليزي الممتاز بفارق جيد و لكن ليس مريح عن أقرب منافسيه فريق مانشستر السيتي.